كويتيات للطبخ

العودة   منتديات كويتيات النسائية > >

إسلاميات كل مايهم المرأة المسلمة من مواضيع إسلامية


رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت

إسلاميات



إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-07-2012, 12:31:45 AM   #1
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


  1. ما معني الصوم ؟؟؟؟؟ وكيف يكون الصوم صحيح باذن الله ؟؟؟
    الصوم ما صام فيه المسلم عن الطعام والشراب

    يكون الصوم صحيح باذن الله باالصوم عن الرذائل والمحرمات ...
    واجتناب لسائر المكروهات! واجتناب جميع المحرمات
    الحفاظ على أركان الصوم بإخلاص النية واجتناب المفطرات
    يضمن لك بإذن الله صحة الصوم ... واتباع هدي النبي الكريم
    في صيامه،وافعاله فقد كان النبي الكريم يقضي يومه في
    تلاوة القرآن ومدارسته، وكان فيه جوادا كريما متبتلا مقيما ..
    . يزيد فيه من العبادة ما لا يفعل في غيره


    هل بذلك يكون الصيام صحيح ؟؟؟
    نعم ولكن يحب ان نعرف لكل عمل صالح أعمال تفسده ... أو تضعف من ثوابه ...
    وللصيام ما يبطله! و يقلل من ثوابه. فلكل عبادة ما يبطلها أو ينقص من ثواب
    صاحبها! فالصدقة تبطل بالمن والأذى! وسائر العبادات يبطلها الرياء ..
    . والحج يبطل بترك الوقوف بعرفة ... وينقص أجره بالفسوق والرفث ...
    والصلاة تبطل بترك الوضوء وينقص ثوابها بكثرة الالتفات والإخلال بالسنن....




    وانتم ماذا تعملون في رمضان ؟؟؟؟
    أنَّ الإنسانَ ليسَ له ثوابٌ بأعمالهِ إلاَّ بالنِيةِ لذلك يجب لاخذ ثواب الصوم
    يكون بنيه للحصول علي الثواب عدد اكثر من نيه
    والنيه هي ان ينوي كلَّ يومٍ أو ينوي مرةً
    ثم لا يغيرُ نيتَه بان يبقى على الإخلاصِ والبعد عن الرياء وفعل المحرمات،
    ويستحب تحديد النيه علي فترات


    والنيه في رمضان تقول نويت صيام رمضان
    باذن الله كاملا وتحدد علي فترات ان امكن عملا بقول رسول الله صل
    الله عليه وسلم :::- ( إنما الأعمال بالنيّات ، وإنما لكل امريء مانوى .....)
    الحديث رواه البخاري و مسلم
    وان شاء الله سنذكر بعض النوايا والله المستعان


    بنيه الإخلاص في الصوم لله سبحانه وان ندعوا الله ان يحعلنا من
    عتقاه من النار في هذا الشهر الكريم والفوز بالحنه .....



    نيه قراءة القران للفوز بشفاعه الله في الاخرة
    لقول رسول الله صل الله عليه وسلم يقول: (اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم
    القيامة شفيعاً لأصحابه). مسلم



    **ونيه اخري لقراءة القران وهي انه يرفع صاحبه::-
    لقول رسول الله صل الله عليه وسلم يقول ::-
    ( إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواماً ويضع به آخرين ) مسلم
    (يرفع بهذا الكتاب): أي بقراءته والعمل به
    (ويضع به) : أي بالإعراض عنه وترك العمل بمقتضاه.


    نيه صيام السمع البصر واللسان عن الكذب والمحارم، و أذى الجار،
    قال رسول الله صل الله عليه وسلم( ليس الصيام من الأكل والشرب،
    إنما الصيام من اللغو والرفث، فإن سابك أحد أو جهل عليك فلتقل:
    إني صائم)رواه الحاكم وصححه


    **وقال رسول الله صل الله عليه وسلم يقول :: (من لم يدع قول الزور
    والعمل به فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه)رواه البخاري


    نيه غض البصرعن كل ما يحضر الشهوة
    والشهوة تفسد الصيام، فقال تعالى: وَ
    (قُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ)
    فقرن سبحانه غض البصر بحفظ الفرج وفي رمضان يعم بلاء الفضائيات .
    .. بكل ما فيها من فساد



    نيه الصدقة: وهي من سنن رسول الله صل الله عليه وسلم
    في رمضان فقد كان جوادا معطاء في رمضان فكان أجود من الريح المرسلة.



    نيه التعجل بالإفطار بعد غروب الشمس وقبل أن يصلي المغرب
    ، لقول رسول الله صل الله عليه وسلم ::- ( لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر ) كما في الصحيح



    نيه السحور لقول رسول الله صل الله عليه وسلم يقول ::-:
    ( تسحروا فإن في السحور بركة ) متفق عليه ،



    نيه الدعاء قبل الافطار وبعد الاكل




    نيه الاعتكاف ::- في العشر الأواخر من رمضان ،
    للقرب من الله عز وجل ، وللتفرغ لذكره ومناجاته ،







    نيه حفظ اللسان:::- فهو بوابة الشر كله.
    قال رسول الله صل الله عليه وسلم : «إذا أصبح ابن آدم فإن الأعضاء
    كلها تذكر اللسان فتقول: اتق الله فينا، فإنما نحن بك، فإن استقمت استقمنا،
    وإن اعوججت اعوججنا» رواه الترمذي وهو حديث حسن




    نيه الانفاق للزوح ::- ان يحتسبها صدقه
    لقول رسول الله صل الله عليه وسلم (إذا أنفق الرجل على أهله نفقة
    و هو يحتسبها كانت له صدقة .( تحقيق الألباني (صحيح) انظر حديث رقم: 402 في صحيح الجامع.
    : هل تحب أن تصوم رمضان مرتين ؟ كيف ؟
    الإجابة تكون فى حديث زيد بن خالد الجهنى رضى الله تعالى عنه عن النبى صلى الله عليه وآله وسلم الله عليه وآله وسلم الله عليه وآله وسلم : " من فطر صائماً كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئاً "
    وهناك صور متعددة يمكنك من خلالها الحصول على هذا الأجر العظيم من تفطير الصائمين .
    من هذه الصور
    تفطير الصائمين فى الخارج .
    فهل تصدق يا أخى الحبيب أن عشر ريالات تفطر صائماً فى اليوم الواحد !
    إذن ففى الشهر كم ؟ ثلاثمائة ريال .
    فإذا أردت أن تحصل على أجر صيام رمضان مرتين فعليك أن تدفع ثلاثمائة ريال وتنال أجر تفطير صائم شهراً كاملاً إن شاء الله تعالى .
    ثم صورة أخرى :تفطير الجاليات المسلمة الموجودة فى البلد من خلال مساجد الأحياء .
    وهذه مشهورة فى كثير من مساجد وأحياء هذه البلاد – بفضل الله عز وجل – ولكن تحتاج أيضاً التخطيط والتنظيم فلو رافق هذا التخطيط والتوجيه والإرشاد وعقد الدروس قبل الإفطار على الأقل بساعة لكان هذا شيئاً جيداً ، وخاصة فى هذا الوقت الذى تكون القلوب فيه منشرحة والأذان صاغية لسماع ما يلقى عليها ولو قامت وزارة الشئون الإسلامية ممثلة بمكاتب دعوة الجاليات مشكورة بتبنى هذه الفكرة عموماً بتخطيط وتنظيم ، وجدول يشرف عليه المكتب فى جميع أنحاء المدينة ، وأيضاً يشرف على الدروس وتوفير المدرسين باللغات المختلفة أو الترجمة ويصاحب هذا توزيع الأشرطة والرسائل والكتيبات التى تناسب لغة أولئك القوم ، ولا شك أن هذا متوفر فى هذا الزمن ولله الحمد بجميع اللغات .
يتبع



وهناك أيضاً صورة ثالثة وهى :-تفطير الأقارب والجيران ، وفى هذا كما ذكرنا صيام فى رمضان مرتين ، وفيه صلة رحم وبر وحسن جوار

جواهر رمضان
الجوهرهـ الأولى ..!

الصدقه ..!

" خير الأعمال أدومه و إن قل "
فلا تستهن بالصدقه ما دمت عليه مداومــاً ..!
"صدقة السر تطفئ غضب الرب " صحيح ..!
كثيرهـ هي الجواهر في حياتنــا التي نجهلهــا أو نتجاهلهـــا ..!
هي أثمن من جواهر الدنيـــا ..!
و أسهلهــــا نيلاً ..!
و أعظمهـــا نفعاً ..!



الجوهرهـ الثانيه ..!

الاستغفار ..!
كم مره في اليوم نستغفر الله فيهـــا ؟؟!
10 ؟؟ 20 ؟؟ أم اقل أم أكثر ؟؟!
كثير منـــا يجهل ثمرات الاسغفار ..!
فوالله جعل الاسغفار ملجــأ لكل ضائقه بالمرء ..!
قال ابن تيميه - رحمه الله - :
إن المسألة لتغلق علي فأستغفر الله ألف مررة أو أكثر أو أقل فيفتحها الله علـــي "
فالاستغفار يفتح الأقفـــال ..!
فلنملأ أوقاتنـــا و دقائق عمرنـــا بالاستغفار ..!
فما أسهله من عمل و ما أعظمه من أجر ..!.


الجوهرهـ الثالثة..!


قراءة القرآن ..!
هذا الكتاب الذي فيه عزنـــا ,,
فلنعطه من وقتنــــا ليمنحنـــا الشفاعه يوم القيامه ..!
ورد بسيط نقرأهـ فيـ 5 دقائق يبعدنــا عن النار بإذن الله



الجوهرهـ الرابعه ..!

ركعتيـن فـي جوف الليل ..!
و هذهـ التي يغفل عنهــا الكثير مع قدرتهم عليهـــا ..!
ركعتــان لا غير ..!
ركعتــان تذكر فيــها الله و الناس في لهو ..!
ركعتــان تستحضر فيهــا قلبك ..!
هذهـ الركعتــان لن تأخذا من وقتك 5 دقائق ..!
و نحن في أيام الصيفـ نجلس الساعات الطوال
امام شاشة الجهاز و خاصه في الليل..!
اقطع من هذا الوقت 5 دقائق و أدِ إلى الله ركعتين تقربك منه


الجوهرهـ الخامسه ..!

مصادقة الفجر ،،
هذا الوقت العظيم الذي يغفل عنه الناس ..!
قلما نجد من يجاهد نفسه على الاستيقاظ بعد صلاة الفجر يذكر الله ..!
أقلهـــا أن يقرأ أذكار الصبـــاح حتى طلوع الشمس
و يختم بركعتي الضحى ؟؟!فياله من أجر عظيم نكسبه في هذا الوقت
لا إله إلا انت سبحانك إني كنت من الظالمين






__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 12:33:36 AM   #2
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إستغلال وقت الحيض والنفاس فى الذكر وأعمال البر
الصلاة فى أول وقتها من أعظم الوسائل لإستغلال رمضان والملاحظ خاصة عند المرأة تأخير الصلاة عن وقتها وذلك لعدم إرتباطها بالجماعة والتكاسل عنها ثم نقرها كنقر الغراب وذلك بحجة إما العمل فى المطبخ أو التعب فى الدراسة أو التعب من الصوم أو غيرها من الأعذار فعلى المرأة أن تحرص على المحافظة على الفرائض الخمس فى وقتها بخشوع وخاصة فى هذا الشهر المبارك والذى كما ذكرت تتضاعف فيه الحسنات وتتنوع فيه العبادات وأيضاً فبعض النساء إذا حاضت أو نفست تركت الاعمال الصالحة وأصابها الفتور مما يجعلها تحرم نفسها من فضائل هذا الشهر وخيراته فنقول لهذه الأخت وإن تركت الصلاة والصيام فهناك ولله الحمد عبادات أخرى مثل الدعاء والتسبيح والإستغفار والصدقة والقيام على الصائمين وتفطيرهم وغيرها من الأعمال الصالحة الكثيرة ثم أبشرك أنه يكتب لك من الأجر مثل ما كنت تعملين وأنت صحيحة قوية .

كيف ذلك ؟ لحديث رسول صلى الله عليه وآله وسلم الله عليه وآله وسلم الذى قال فيه " إذا مرض العبد أو سافر كتب الله له تعالى من الأجر مثل ما كان يعمل صحيحاً مقيماً " (28).
إذن فلتبشرى، المهم إستحضار النية الصالحة والخالصة والحرص على كثير من الخيرات والعبادات التى تستطيعنها ثم عن قراءة القرآن للحائض والنفساء فيه خلاف مشهور بين العلماء لكن شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله تعالى رأى جواز قراءة القرآن للحائض والنفساء بدون شرط أو قيد


يقول الشيخ حفظه الله:


الفرص تأتى مره واحده وبتتحاسب عليها,فممكن الشخص تاتيه فرصة عمره ويضيعها


ويفضل يندم عليها

طول عمره...........

فاحذر من هذه المره_الفرصه_





فكام رمضان عدى عليك وعليكى ومنجحتوش فيه.......

**لكن ربنا أعطاك فرصه للاعاده......

*فيا من سترك الله الف مره ...........احذر هذه المره



*ويا من لطف الله بك الف مره .............احذر هذه المره





**وهذه هى 100نصيحه لكى نفوز وننجح فى رمضان هذه المره:

(1) اخلص النيه لله وحده فلن تؤجر الا بالاخلاص ,,,فكل ما لم يكن خالصا فهو حابط

(2)اياك ان تتردد فى نيتك,,,فلابد العزم

(3)احتسب كل طاعه تقوم بها ,,,فلن تؤجر الا على مااحتسبت

(4)تب وتوبى قبل دخول الشهر الكريم,,,من كل الذنوب توبه نصوح شامله

(5)افرح بدخول شهر رمضان,,,فما فرح بدخوله الا مؤمن


(6)هنىء اهلك واخوانك بدخول شهر رمضان

(7)تادب باداب الصيام وهى:::

_الدعاء عند رؤية الهلال

_الاستعداد والنوى بالصيام

_تاخير السحور

_تعجيل الفطر

_افطر على التمر

-احرص على الدعاء عند الافطار

_الدعوه الى طعام الافطار

_احرص على صلاة المغرب فى المسجد

(8)الثمره المرجوه من الصيام هى التقوى,,,فاتقى الله فى اعمالك وافعالك.........

(9)اذا صمت رمضان وقمته,,,فانت من الصديقين والشهداء

(10)انصحك بالعزله عن الناس وتجنب الاختلاط بهم

(11)تامل نعم الله عليك واحمده عليها

(12)احمد ربنا ان رزقك الطعام وحرم غيرك

(13)احمد ربنا ان رزقك الطاعات وحرم غيرك

(14)اذا اضطررت للاختلاط بالناس فاحفظ لسانك وبصرك وسمعك....

(15)لا تضيع طاعه واحده فقم بكل الطاعات التى تستطيع ان تفعلها

(16)لاتجعل لسانك يفتر عن ذكر الله لحظه

(17)انفاسك هى عمرك فلا تدع نفسا واحدا يخرج الا بذكر او طاعه

(18)انبذ البطاله والبطالين وصاحب ذوى الهمم العاليه

(19)اذا صمت فاليصم لسانك وقلبك وعقلك....

(20)لا تجعل يوم صومك كيوم فطرك

(21)الصوم العاااااااااااااالى صيام القلب فصومه عن التفكيرفى غير الله وعن الخواطر الرديئه

(22)حاول ان تشعر بالجوع ولا تتذمر من هذا الشعور

(23)سل الله فى كل ليله ان تكون من عتقاء هذه الليله

(24)الزم سنة النبى" صلى الله عليه وسلم" واياك والبدع

(25)احرص على صدقه كل يوم

(26)احرص على تفطير صائمين كل يوم

(27)احرص على الامر بالمعروف والنهى عن المنكر ,,,ولو ان تنهى نفسك وتامرها

(28)الغيبه تخرق الصيام والاستغفار يرقعه

(29)احرص على صلة رحم من ارحامك كل يوم

(30)احرص على بر والديك كل يوم ان تفطر معهما وتدخل عليهم السرور

(31)احرص على ادخال السرور على قلب مسلم

(32)احرص على قضاء حاجه لمسلم

(33)احرص على ان تكرم جيرانك

(34)احرص على الاقلال من الضحك

(35) احرص على ان تكون فى الصيام ذليلا منكسرا

(36)لاتجادل ولا تمارى ,,, فاسكت تسلم

(37)اد حقوق العباد قبل الموت

(38)اكثر من تلاوة القران

(39)احرص على الصلوات الخمس فى جماعه

(40)احرص على صلاة التراويح فى المسجد

(41)احرص على التهجد فى اخر الليل وافضل القيام طول القنوت

(42)احرص على الا تصلى فى مسجد فيه بدع او قبر

(43)احرص على الخشوع فى الصلاه

(44)الزم المسجد قدر استطاعتك

(45)صلاة المرأة فى بيتها افضل

(46)عند خروج المرأة الى المسجد ,,, فالزمى الحجاب الشرعى والاداب الشرعيه

(47)يحرم على الحائض والنفساء دخول المسجد

(48)يحرم على الحائض مس المصحف والصيام والصلاه

(49)استحضر الخشيه من الله واستجلب البكاء

(50)ان لم تجد البكاء فتباكى

(51)اكثر من النوافل

(52)مهمة الحائض والنفساء الذكر

(53)تحرى اوقات الاجابه

(54)احرص على أداء العمرة فى رمضان

(55)احرص على الاستغفار فى السحر

(56)ابعد عن دعاباتك,زميلاتك,شهواتك,....... ..........

(57)لاتصخب


(58)لا ترفث

(59)لاتجهل

(60)اياك ان ترد على من شتمك وسبك,,,بل قل انى صائم

(61)تجنب الاختلاط بالنساء

(62)داوم على طاعه وان قلت

(63)نوع بين العبادات والطاعات حتى لاتمل نفسك

(64)احرص على النصح للمسلمين كل يوم

(65)تخلق بخلق الإثار إلا فى الطاعات والعبادات والقربات

(66)اذا دخل العشر شد المئذر

(67)احرص على اعتكاف العشر الاواخر

(68)احرص على تحرى ليلة القدر

(69)قلل من ساعات نومك قدر استطاعتك

(70)قلل من الاكل

(71)احرص على اطعام فقراء المسلمين وكسوتهم

(72) ساعد المحتاجين

(73)اخرج ذكاة فطرك

(74)عود الأطفال الصغار على الحجاب ,وعلى الصيام ,وعلى الصلاة

(75)كن اجود ماتكون فى رمضان

(76) تدبر القران

(77)لا تطع نفسك فى كل ماتطلب

(78) اياك وشياطين الانس

(79)اياك والمعصيه ,,,كالافلام ,والمسلسلات, والفوازير, والنكت............

(80)اياك والتدخين بعد الافطار....."بالله عليك لتبطلها"

(81)رغم انف رجل ادركه شهر رمضان ولم يغفر له

(82)اصبر وتعلم الصبر فالصوم نصف الصبر

(83)احمد الله على نعمه واشكرالله بنعمه وامدحه بنعمه

(84)من دقيق نعم الله التى لا تفطن لها ان تغلق عليك بابك فياتى سائل ويترك بابك

(ادينى لله).....(اياك ان ترد سائلا).......(واما السائل فلا تنهر)

(85)احرص على ان تكون فى اعلى درجات الصيام,,,وهو صيام القلب

(86)اياك وقول وشهادة الزور

(87)رب صائم ليس له من صيامه الا الجوع فاحذر

(88)آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه اياك ان تصوم عن الحلال وتفطر على الحرام

(89)ينبغى ان يكون قلبك معلقا بالخوف والرجاء بعد الصيام

(90)الصبر على طاعة الله اهون من الصبر على عذابه

(91)الصوم حجاب ضربه الله على سمعك وبصرك

(92)الصوم جنه كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

(93)حسن صومك

(94)صوم اليدين عن أخذ الحرام,,صوم العينين لم ترى حرام

(95)صوم الآُذُنيين لم تسمع الحرام,,صوم الرجلين فلا تسعى للحرام

(96)صوم القلب بألا يفكر فى الحرام

(97)حاول وحاولى فى فترة رمضان ان تقوموا ببعض التفرات الايمانيه التى لم تحصل من قبل

(98)احرص على ان تعيش رمضان كانه اول رمضان فى حياتك

(99)اجتهد على ان تجعل كل ايام رمضان متميزه ,كل يوم فى زياده الى ان تصل الى الغايه عند نهاية
رمضان

**تذكر**** لا يسبقنى الى الله احد** لارين الله ما اصنع


(100)بعض النيات التى يمكن استشعارها عند الصيام***




_ان تكون من التائبين العابدين

_ان تكون من السائحين

_ان تقوم بعمل لا مثيل له

_ان تقوم بعمل ادخر الله لك ثوابه

_ان تكفر سيئاتك

_مغفرة ما تقدم من ذنبك وما تاخر

_ان الصيام يشفع لك يوم القيامه

_اغتنام صلاة الله عليك والملائكه حين تتسحر

_ان يبعدك عن النار

_الصوم فى الصيف يورث السقى يوم العطش

_ان تدخل من باب الريان

_اذا مت وانت صائم دخلت الجنه

_ان تكون من الابرار




__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 12:36:32 AM   #3
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


اشجار تنبت في رمضان



شجرة التقوى:

تساقطت أوراقها طوال العام وقد آن الأوان إنباتها ...
فالصوم يحفظ على القلب والجوارح
صحتها ويعيد إليها ما استلبته الشهوات
فهو اكبر عون على التقوى فاحرص أن يكون صومك ::
صوم عن النظر إلى ما لا يحب الله
فكل الذنوب مبدأها من النظر.
صوم عن سماع الفحش أو الغيبة أو النميمة ..
صوم للسان عن الكلام فى غير ذكر الله عز وجل
[/color][/size][/font]--------شجرة الجود :شجرة تنبت فى تربة الإيمان ويزداد نماؤها فى رمضانإن الجمع بين الصيام والصدقة موجب للجنة0ففي صحيح المسلم (( ما اجتمعت فى امرئ إلا دخل الجنة )) .ولتنبت هذه الشجرة :1- قم بعمل حصالة فى البيت وضع فيها مع الأولاد الصدقة وشجع أفراد أسرتك على ذلك
2- اطلب من اهلك إعداد بعض الطعام وقدمه إلى الفقراء واحرص على ذلك بنفسك 3- احضر هدايا لجيرانك وأقاربك وأصدقائك بمناسبة رمضان ولتكن من التمر مثلا 4- لا تنس أن الكلمة الطيبة صدقة فلا تحرم نفسك من أجرها العظيم طوال شهر رمضان .--------شجرة الذكر: هي شجرة جذورها فى القلب وفروعها تمتد إلى عنان السماء وشهر رمضان وهوشهر الذكر وذاكر الله فى رمضان مغفور له بإذن الله تعالى فلا نحرم أنفسنا من زرعشجرة الذكر فى قلوبنا ..وقد ورد عن معاذ بن جبل رضى الله عنه أنه قال :(( إن أخر كلام فارقت عليه رسول الله صلى الله عليه وسلمأن قلت أي الأعمال أحب إلى الله قال :أن تموت ولسانك رطب بذكر الله ))
رواه ابن ماجه

الأجور المضاعفة في الميزان




1 – الصلاة في الحرمين :



ركعتان في المسجد = 200 ألف ركعة , أي صلاة النوافل في 46 سنة كاملة وصلاة 10 ركعات = 230 سنة أي مليون ركعة
.
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
صلاة في مسجدي أفضل من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد الحرام و صلاة في المسجد الحرام أفضل من مائة ألف صلاة فيما سواه .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 3838 في صحيح الجامع .


وصلاة المرأة في بيتها أفضل من الصلاة في المسجد الحرام والمسجد النبوي
2 – خير صلاة النساء في قعر بيوتهن
.
( صحيح ) انظري حديث رقم : 3311 في صحيح الجامع .






2- صلاة الجمعة
<< المرأه دورها نصح زوجها وأهل بيتها من أبناء واخوه بفضلها


ثوابها بكل خطوة يخطوها صيام سنة وقيامها . والمرأة التي تحث زوجها وأطفالها على هذه الصلاة والإسراع إليها فلها نفس الثواب .
الدليل: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من غسل يوم الجمعة و اغتسل ثم بكر و ابتكر و مشى و لم يركب و دنا من الإمام و استمع و أنصت و لم يلغ كان له بكل خطوة يخطوها من بيته إلى المسجد عمل سنة أجر صيامها و قيامها . <<< صححه الألباني وحسنه اخرون واختلف فيه اخرون
( صحيح ) انظري حديث رقم : 6405 في صحيح الجامع .






3 – صلاة الجماعة:


من صلى الفجر والعشاء في جماعة فثوابه كقيام ليلة
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من صلى العشاء في جماعة كان كقيام نصف ليلة و من صلى العشاء و الفجر في جماعة كان كقيام ليلة .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 6342 في صحيح الجامع .
كذلك فهي كحجة .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من مشى إلى صلاة مكتوبة في الجماعة فهي كحجة و من مشى إلى صلاة تطوع فهي كعمرة نافلة .
( حسن ) انظري حديث رقم : 6556 في صحيح الجامع .






4 – الصلاة في مسجد قباء : << ياأهل المدينه بشراكم


صلاة ركعتين في مسجد قباء ثوابها كعمرة .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
الصلاة في مسجد قباء كعمرة .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 3872 في صحيح الجامع .






5 – صلاة الإشراق :
<< للمرأه تصلي الفجر ببيتها وتجلس بمصلاها


ثوابها كحجة وعمرة تامة .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت له كأجر حجة و عمرة تامة تامة تامة .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 6346 في صحيح الجامع .






6 – صلاة الضحى :


ثوابها أداء الصدقة عن 360 مفصل في الإنسان
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
على كل سلامى من ابن آدم في كل يوم صدقة و يجزي عن ذلك كله ركعتا الضحى .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 4035 في صحيح الجامع .






7 – صلاة النافلة في السر :


تعدل صلاته أمام الناس بخمس وعشرين مرة .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
صلاة الرجل تطوعا حيث لا يراه الناس تعدل صلاته على أعين الناس خمسا و عشرين .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 3821 في صحيح الجامع .
عن زيد بن ثابت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
صلاة المرء في بيته أفضل من صلاته في مسجدي هذا إلا المكتوبة
( صحيح ) .






8 - الاعتمار في رمضان :


تعدل حجة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم :
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لامرأة من الأنصار :
فإن عمرة في رمضان تعدل حجة معي .
رواه البخاري








9- التسبيح المضاعف :


عن جويرية، أن النبى صلى الله عليه وسلم خرج من عندها بكرة حين صلى الصبح، وهى فى مسجدها. ثم رجع بعد أن أضحى، وهى جالسة. فقال "ما زلت على الحال التى فارقتك عليها؟" قالت: نعم. قال النبى صلى الله عليه وسلم "لقد قلت بعدك أربع كلمات، ثلاث مرات. لو وزنت بما قلت منذ اليوم لوزنتهن: سبحان الله وبحمده، عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته"
رواه مسلم






10 – الصدقة الجارية :


كالمساعدة في بناء مسجد أو بئر أو مدرسة أو ملجأ أو تربية الأطفال على الدين الصحيح أو نصح الآخرين ودعوتهم إلى الله .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له
( صحيح ) انظري حديث رقم : 793 في صحيح الجامع .







11 – قضاء حوائج الناس :


ثوابها يعدل الاعتكاف شهرا في المسجد
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
و لأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إلي من أن أعتكف في المسجد شهرا
( حسن ) انظري حديث رقم : 176 في صحيح الجامع .






12 – احتساب الأعمال لله :


كاحتساب النوم للتقوي لصلاة الليل و صلاة الفجر , واحتساب الأكل والشرب للتقوي للكسب الحلال منعا لسؤال الناس وحماية لأطفاله وزوجاته من الفقر , أو للإنفاق على المحتاجين ... وهكذا .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من أتى فراشه و هو ينوي أن يقوم يصلي من الليل فغلبته عينه حتى يصبح كتب له ما نوى و كان نومه صدقة عليه من ربه .
( حسن ) انظري حديث رقم : 5941 في صحيح الجامع .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إنما الأعمال بالنيات و إنما لكل امرئ ما نوى .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 2319 / 1 في صحيح الجامع .








13 - الجهاد بالمال والنفس :


قدم الله ثواب الجهاد بالمال عن النفس , وأجره كصيام شهر وقيامه
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من رابط يوما و ليلة في سبيل الله كان له كأجر صيام شهر و قيامه
( صحيح ) انظري حديث رقم : 6259 في صحيح الجامع .
وفي رواية :
من رابط ليلة في سبيل الله كانت له كألف ليلة صيامها و قيامها .
( حسن ) انظري حديث رقم : 5915 / 1 في صحيح الجامع وهذا حديث مستدرك من الطبعة الأولى قال الألباني في صحيح النسائي رقم : 3170 ( حسن ) .






14 - تعدد النوايا في الأعمال :


على سبيل المثال : عند زياره اهلك


أ - نية رضا الله فالصله طاعه تتعبدين الله بها


ب – نية اتباع الرسول عليه الصلاة والسلام أمر بصله الرحم


ج – نية صلة الرحم


د – نية تبسمك بوجه اخيك صدقه


هـ – نيه المصافحه لتساقط الذنوب


و - نيه زياره المريض وعيادته لو كان فيهم مريضآ


ز – قضاء حاجه لو كنت ذاهبه لمساعدتهم في حاجه


ح – نية إدخال السرور على مسلم


ط – نيه الدعوه لله وحضور مجلس ذكر لو ذكرتيهم بقصه او دعاء او امرتي بمعروف
او انهيتي عن منكر في مجلسهم


ي – نيه اطعام مسلم لو ذهبتي بطعام معك



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إنما الأعمال بالنيات و إنما لكل امرئ ما نوى .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 2319 / 1 في صحيح الجامع .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
أحب الناس إلى الله أنفعهم
( حسن ) انظري حديث رقم : 176 في صحيح الجامع .








15 – الصبر على البلاء :



ثوابه عظيم جدا حتى أن المعافون يوم القيامة يتمنون أن لو قرضوا بالمقاريض مما يرون من جزيل الثواب .
الدليل : قال الله تعالى : {إ ِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ }
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ليودن أهل العافية يوم القيامة أن جلودهم قرضت بالمقاريض مما يرون من ثواب أهل البلاء .
( حسن ) انظري حديث رقم : 5484 في صحيح الجامع .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إذا ابتلى الله العبد المسلم ببلاء في جسده قال الله عز و جل : أكتب له صالح عمله فإن شفاه غسله و طهره و إن قبضه غفر له و رحمه .
( حسن ) انظري حديث رقم : 258 في صحيح الجامع .






16 - *العمل الصالح أيام عشر ذي الحجة :


كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوصي بإكثار العمل في هذه الأيام
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ما العمل في أيام أفضل منه في عشر ذي الحجة و لا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج يخاطر بنفسه و ماله فلم يرجع من ذلك بشيء .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 5548 في صحيح الجامع .






17 – صوم يوم عرفة


يكفر سنتين ماضية ومستقبلة
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
صوم يوم عرفة كفارة السنة الماضية و السنة المستقبلة .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 3805 في صحيح الجامع .





18 – الأذان للصلاة :


للمؤذن أجر من صلى معه
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
المؤذن يغفر له مد صوته و أجره مثل أجر من صلى معه .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 6643 في صحيح الجامع .





19 – زيارة المريض :


يصلي عليه سبعون ألف ملك
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ما من امرئ مسلم يعود مسلما إلا ابتعث الله سبعين ألف ملك يصلون عليه في أي ساعات النهار كان حتى يمسي و أي ساعات الليل كان حتى يصبح .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 5687 في صحيح الجامع .







20 – صلة الرحم :


يبارك الله في الرزق ويزيد بركته , ويمد في عمر صاحبه .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من أحب أن يبسط له في رزقه و أن ينسأ له في أثره فليصل رحمه .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 5956 في صحيح الجامع .
المراد بالبسط والتأخير هنا البسط في الكيف لا في الكم أو أن الخبر صدر في معرض الحث على الصلة بطريق المبالغة أو أنه يكتب في بطن أمه إن وصل رحمه فرزقه وأجله كذا وإن لم يصل فكذا . ( فيض القدير شرح الجامع الصغير )
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ليس الواصل بالمكافئ و لكن الواصل الذي إذا انقطعت رحمه وصلها .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 5385 في صحيح الجامع .






21- الدال والساعي على الخير كفاعله :


من أعان على عمل صالح أو كان سببا فيه أو دل عليه ينال مثل أجر فاعله , مثل جمع التبرعات لوجه الله , تربية الأبناء على أركان الإسلام , إعانة الحاج بالمال




.. وهكذا .


وكذلك الدال على الشر كفاعله , كبيع الأفلام ونشرها , و كذلك بيع الأغاني وترويجها , أو نشر الصور الجنسية وهذا ابتلي به كثيرا من شبابنا نسأل الله العافية .
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من سن سنة حسنة عمل بها بعده كان له أجره و مثل أجورهم من غير أن ينقص من أجورهم شيء و من سن سنة سيئة فعمل بها بعده كان عليه وزرها و مثل أوزارهم من غير أن ينقص من أوزارهم شيء .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 6306 في صحيح الجامع .





22 – الصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم – :


إذا صلى على النبي واحدة صلى الله عليه عشرا وحط عنه عشر خطيئات ورفع له عشر درجات
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من صلى علي واحدة صلى الله عليه عشر صلوات و حط عنه عشر خطيئات و رفع له عشر درجات
( صحيح ) انظري حديث رقم : 6359 في صحيح الجامع .






23 – قيام رمضان وإحياء العشر الأواخر :


أجره غفران ما تقدم من الذنوب والعمل في ليلة القدر خير من العمل ألف شهر
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من قام رمضان إيمانا و احتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه .
( صحيح ) انظري حديث رقم : 6440 في صحيح الجامع .
قال الله تعالى : {لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ}





24 – ذكر الله في السوق :


أجره عظيم جدا كما ورد في الحديث
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من دخل السوق فقال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك و له الحمد يحيي و يميت و هو حي لا يموت بيده الخير و هو على كل شيء قدير كتب الله له ألف ألف حسنة و محا عنه ألف ألف سيئة و رفع له ألف ألف درجة و بنى له بيتا في الجنة .
( حسن ) انظري حديث رقم : 6231 في صحيح الجامع .






25 – قراءة سورة الإخلاص


أجرها كأجر قراءة ثلث القرآن
الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
يعجز أحدكم أن يقرأ ثلث القرآن في ليلة ؟ فإنه من قرأ { قل هو الله أحد الله الصمد } في ليلة فقد قرأ ليلته ثلث القرآن .


( صحيح ) انظري حديث رقم : 2663 في صحيح الجامع .





ختامآآآآآآ تذكري


( إن الله كتب الحسنات والسيئات ثم بين ذلك ، فمن هم بحسنة فلم يعملها كتبها الله له عنده حسنة كاملة ، فإن هو هم بها وعملها كتبها الله له عنده عشر حسنات إلى سبعمائة ضعف إلى أضعاف كثيرة ، ومن هم بسيئة فلم يعملها كتبها الله له عنده حسنة كاملة ، فإن هو هم بها فعملها كتبها الله له سيئة واحدة )

الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 6491
خلاصة الدرجة: [صحيح]




__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 12:38:21 AM   #4
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت































__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 12:53:51 AM   #5
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


أسباب المغفرة في رمضان #
شهر رمضان تكثر فيه أسباب المغفرة والغفران فمن أسباب المغفرة فيه:
1 - صيامه: قال رضي الله عنه : «من صام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه» متفق عليه.

2 - وقيامه بصلاة التراويح والتهجد قال رضي الله عنه «من قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه» متفق عليه.
3 - وقيام ليلة القدر وهي في العشر الأواخر من رمضان وهي الليلة المباركة التي أنزل فيها القرآن وفيها يفرق كل أمر حكيم.
قال رضي الله عنه
«من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه» متفق عليه.

4 - وتفطير الصوام قال رضي الله عنه : «ومن فطر فيه صائمًا كان مغفرة لذنوبه وعتق رقبته من النار» رواه ابن خزيمة والبيهقي وغيرهما.
5 - والتخفيف عن المملوك والخدم قال رضي الله عنه في حديث سلمان المتقدم: «ومن خفف عن مملوكه فيه غفر الله له وأعتقه من النار».
6 - وذكر الله تعالى وفي حديث مرفوع: «ذاكر الله في رمضان مغفور له وسائل الله فيه لا يخيب» رواه الطراني في الأوسط والبيهقي في شعب الإيمان.
7 - والاستغفار: طلب المغفرة والدعاء في حال الصيام وعند الفطر وعند السحور ودعاء الصائم مستجاب في صيامه وعند فطره، وقد أمر الله بالدعاء وتكفل بالإجابة قال تعالى: }وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ{ [سورة غافر من آية: 60] وفي الحديث: «ثلاثة لا ترد دعوتهم» وذكر منهم «الصائم حتى يفطر» رواه الإمام أحمد والترمذي والنسائي وابن ماجة. وفي الحديث: «إن للصائم عند فطره دعوة ما ترد» رواه ابن ماجة.
فينبغي للمسلم أن يكثر من الذكر والدعاء والاستغفار في جميع الأوقات وخصوصًا في رمضان في حال الصيام وعند الإفطار وعند السحور وقت النزول الإلهي آخر الليل قال رضي الله عنه : «ينزل ربنا تبارك وتعالى في كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأعطيه، من يستغفرني فأغفر له» رواه مسلم.
8 - ومن أسباب المغفرة: استغفار الملائكة للصائمين حتى يفطروا كما في حديث أبي هريرة المتقدم رواه أحمد.
لما كثرت أسباب المغفرة في رمضان كان الذي تفوته فيه المغفرة محرومًا غاية الحرمان، متى يغفر لمن لم يغفر له في هذا الشهر؟ متى يقبل من رد في ليلة القدر؟ متى يصلح من لا يصلح في رمضان؟.
كان المسلمون يقولون عند حضور شهر رمضان (اللهم قد أظلنا شهر رمضان وحضر فسلمه لنا وسلمنا له، وارزقنا صيامه وقيامه، وارزقنا فيه الجد والاجتهاد والقوة والنشاط وأعذنا فيه من الفتن) كانوا يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان ثم يدعونه ستة أشهر أن يتقبله منهم، كان من دعائهم (الله سلمني إلى رمضان وسلم لي رمضان وتسلمه مني متقبلاً)([1]).


# التوبة والاستغفار #
قال الله تعالى: }قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللهِ إِنَّ اللهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ{ [سورة الزمر آية: 53]. وقال تعالى: }وَمَنْ يَعْمَلْ سُوءًا أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللهَ يَجِدِ اللهَ غَفُورًا رَحِيمًا{ [سورة النساء
آية: 110]

وقال تعالى: }وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُو عَنِ السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ{ [سورة الشورى آية: 25].
وقال تعالى: }وَالَّذِينَ عَمِلُوا السَّيِّئَاتِ ثُمَّ تَابُوا مِنْ بَعْدِهَا وَآمَنُوا إِنَّ رَبَّكَ مِنْ بَعْدِهَا لَغَفُورٌ رَحِيمٌ{ [سورة الأعراف آية: 153].
وقال تعالى: }وَتُوبُوا إِلَى اللهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ{ [سورة النور آية: 31].
وقال تعالى: }أَفَلا يَتُوبُونَ إِلَى اللهِ وَيَسْتَغْفِرُونَهُ وَاللهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ{ [سورة المائدة آية: 74]
وقال تعالى: }أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللهَ هُوَ يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَأْخُذُ الصَّدَقَاتِ وَأَنَّ اللهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ{ [سورة التوبة آية: 104]
وقال تعالى: }يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللهِ تَوْبَةً نَصُوحًا عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يُكَفِّرَ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ{ [سورة التحريم آية: 8].
وقال تعالى: }وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى{ [سورة طه آية: 82].
وقال تعالى: }وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلا اللهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ * أُولَئِكَ جَزَاؤُهُمْ مَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ{ [سورة آل عمران آية: 136]. وقوله }ذْكُرُوا اللهَ{أي ذكروا عظمته وأمره ونهيه ووعده ووعيده وثوابه وعقابه فطلبوا منه المغفرة وعلموا أنه لا يغفر الذنوب إلا الله }وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا{ من المعاصي أي لم يقيموا على فعلها وهم يعلمون بتحريمها عليهم ومغفرة الله لمن تاب منها وفي الحديث: «ما أصر من استغفر وإن عاد في اليوم سبعين مرة» رواه أبو يعلى الموصلي وأبو داود والترمذي والبزار في مسنده وحسنه ابن كثير في تفسيره جزء 1 ص 408.
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم
1 - «يا أيها الناس توبوا إلى الله واستغفروه فإني أتوب في اليوم مائة مرة» رواه مسلم، هذا وقد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر ولكنه صلى الله عليه وسلمكان عبدًا شكورًا ومعلمًا حكيمًا ورءوفًا رحيمًا عليه من ربه أفضل الصلاة وأتم التسليم.
2 - وعن أبي موسى عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «إن الله يبسط يده باليل ليتوب مسيء النهار ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها» رواه مسلم.
3 - وقال عليه الصلاة والسلام: «من تاب قبل أن تطلع الشمس من مغربها تاب الله عليه» رواه مسلم، فإذا طلعت الشمس من مغربها أغلق باب التوبة، وكذلك لا تنفع التوبة إذا نزل بالإنسان الموت قال تعالى: }وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّى إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الآنَ{ [سورة النساء من آية: 18].





4 - وقال عليه الصلاة والسلام: «إن الله يقبل توبة العبد ما لم يغرغر» رواه الترمذي وحسنه. والغرغرة: بلوغ الروح الحلقوم وهو من الأوقات التي لا تقبل فيها التوبة.
فيجب على المسلم أن يتوب إلى الله تعالى من جميع الذنوب والسيئات في جميع الأوقات قبل أن يفجأه الموت فيفوت الأوان ويندم ويتحسر على تفريطه، وليس أحد يموت إلا ندم إن كان محسنًا ندم أن لا يكون ازداد إحسانًا وإن كان مسيئًا ندم أن لا يكون تاب واستغفر وأناب.
5 - وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجًا ومن كل ضيق مخرجًا ورزقه من حيث لا يحتسب» رواه أبو داود.
سئل الإمام الأوزاعي كيف الاستغفار؟ قال: يقول: أستغفر الله أستغفر الله ومعناها أطلب المغفرة من الله.
6 - وعن أنس رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «قال الله تعالى: يا بن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي، يا بن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي، يا بن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئًا لأتيتك بقرابها مغفرة» رواه الترمذي وحسنه.
عنان السماء: قيل: هو السحاب وقيل: هو ما عن لك منها أي ظهر.
وقراب الأرض: ملؤها أو ما يقارب ملأها، وفي الحديث ثلاثة أسباب للمغفرة أحدها: الدعاء مع الرجاء، الثاني: الاستغفار وهو طلب المغفرة من الله. الثالث: تحقيق التوحيد وتخليصه وتصفيته من شوائب الشرك والبدع والمعاصي، والحديث من الدلائل على سعة رحمة الله ومغفرته وجوده وإحسانه وكرمه.
®®®®

# شروط التوبة #
التوبة واجبة من كل ذنب فإن كانت المعصية بين العبد وبين الله تعالى لا تتعلق بحق آدمي فلها ثلاثة شروط:
أحدها: أن يقلع عن المعصية ويتركها.
والثاني: أن يندم ويتأسف على فعلها.
والثالث: أن يعزم أن لا يعود إلى مثلها أبدًا.
فإن فقد أحد الثلاثة لم تصح توبته.
وإن كانت المعصية تتعلق بحق آدمي فشروطها أربعة:
هذه الثلاثة وأن يبرأ من حق صاحبها فإن كانت مالاً أو نحوه رده إليه وإن كان حد قذف ونحوه مكنه منه أو طلب عفوه وإن كان غيبة استحله منها ويجب أن يتوب إلى الله تعالى من جميع الذنوب فإن تاب من بعضها صحت توبته عند أهل الحق من ذلك الذنب وبقي عليه الباقي وقد تظاهرت دلائل الكتاب والسنة وإجماع الأمة على وجوب التوبة وتقدمت الأدلة على ذلك([2]). فقد دعانا ربنا إلى التوبة والاستغفار ووعدنا أن يغفر لنا ويتوب علينا ويرحمنا إذا تبنا إليه واستغفرنا وهو لا يخلف الميعاد.
اللهم تب علينا إنك أنت التواب الرحيم. وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
®®®®
([1]) انظر لطائف المعارف لابن رجب ص 156 – 224.

([2]) انظر رياض الصالحين ص 12 و772 – 775.



__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 12:56:11 AM   #6
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


عيزاكوا تتمعنوا في الاحاديث النبوية و القدسية ديه و تشوفوا اد ايه ربنا بيحبنا و نفسه جميعا ندخل الجنة و احنا اللي بنبعد عنه بالذنوب و المعاصي عيزاكوا تشوفوا اد ايه رحمة ربنا بينا و عيزاكوا ما تيأسوش من رحمة ربنا خالص يا جماعة و نواظب علي الاستغفار و التوبة الي الله و اسيبكوا ما الاحاديث



فقال: يا رسول الله .. أحدنا يـُذنب .. قال: يـُكتب عليه
قال: ثم يستغفر منه ويتوب .. قال : يـُغفر له ويـُتاب عليه
قال: فيعود فيذنب .. قال: يُكتب عليه
قال : ثم يستغفر ويتوب منه
قال : يُغفر له ويُتاب عليه
قال : فيعود فيذنب قال : يـُكتب عليه ..
ولا يمل الله حتى تملوا .

(ربنا لا يمل لكن احنا اللي بنمل من الاستغفار سبحان الله استغفرك ربي و اتوب اليك)



قال الله تبارك وتعالى: "يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان فيك ولا أبالي يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة " صححه الألباني في صحيح الترمذي
"احبك ربي و اتوب الك"

حدثنا قتيبة بن سعيد ، حدثنا جرير ، عن الأعمش ، عن أبي صالح ، عن أبي هريرة - رضي الله عنه - :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إن الملائكة يطوفون في الطرق يلتمسون أهل الذكر ، فإذا وجدوا قوما يذكرون الله تنادوا : هلموا إلى حاجتكم ، قال فيحفونهم بأجنحتهم إلى السماء الدنيا ، قال : فيسألهم ربهم -وهو أعلم بهم- : ما يقول عبادي ؟ قال : فيقولون : يسبحونك ويكبرونك ويمجدونك ، فيقول : هل رأوني ؟قال : فيقولون لا ، والله ما رأوك ، قال : فيقول : وكيف لو رأوني ؟ قال : فيقولون : لو رأوك كانوا أشد لك عبادة ، وأشد لك تمجيدا وتحميدا ، وأكثر تسبيحا ، قال : فيقول : فما يسألونني ؟ قال : فيقولون : يسألونك الجنة ، قال ، يقول : وهل رأوها ؟ قال : يقولون : لا ، والله ما رأوها ، قال : فكيف لو رأوها ؟ قال : يقولون : لو أنهم رأوها كانوا أشد عليها حرصا ، وأشد لها طلبا ، وأعظم فيها رغبة ، قال : فمم يتعوذون ؟ قال : يقولون : من النار : قال : يقول : وهل رأوها ؟ قال : يقولون : لا ، والله يا رب ما رأوها ؟ قال : يقول : فكيف لو رأوها ؟ قال : يقولون : لو رأوها كانوا أشد منها فرارا ، وأشد لها مخافة ، قال : فيقول : أشهدكم أني قد غفرت لهم ، قال : يقول ملك من الملائكة : فيهم فلان ، ليس منهم ، إنما جاء لحاجة ، قال : هم الجلساء لا يشقى بهم جليسهم"







عن عبد الله بن عمروا بن العاص رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"إن الله سيخلص رجلا من أمتي على رءوس الخلائق يوم القيانة ، فينشر له تسعة وتسعين سجلا ، كل سجل مثل مد البصر ، ثم يقول أتنكر من هذا شيئا ؟ أظلمك كتبتي الحافظون ؟ فيقول لا يارب ، فيقول أفلك عذر؟ فيقول : لا يارب ، فيقول : بلى إن لك حسنة ، فإنه لا ظلم عليك اليوم ، فتخرج بطاقة فيها أشهد أن لا إله إلا الله ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، فيقول : أحظر وزنك ، فيقول : يارب ماهذه البطاقة مع هذه السجلات ؟ فقال : إنك لا تظلم ، قال فتوضع السجلات في كفة والبطاقة في كفة ، فطاشت السجلات وثقلت البطاقة ، فلا يثقل مع اسم الله أحد"

وأخرج هذا الحديث ابن ماجة في سننه وألفاظه مثل ألفاظ الترميذي إلا أنه زاد فيه :" ألك عن ذلك حسنة ؟ فيهاب الرجل ، فيقول : لا ، فيقول : بلى ، إن لك حسنات وإنه لا ظلم عليك اليوم...


نجمات رمضانيه



آلسلآم عليكم ورحمة الله
يسعد صباحكم و مسآئكم بكل خير


النجمة الاولى }

. تذكَّر أن ربَّك يغفر لمن يستغفر، ويتوب على من تاب، ويقبل من عاد ..


:


النجمة الثانيه }

. ارحم الضعفاء تسعد، وأعطِ المحتاجين تُشافَى، ولا تحمل البغضاء تُعافَى ..

:



النجمة الثالثه }

.. تفاءل فالله معك، والملائكة يستغفرون لك، والجنة تنتظرك ..

:


النجمة الرابعه }

.. امسح دموعك بحسن الظن بربك، واطرد همومك بتذكُّر نعم الله عليك ..

:


النجمة الخامسه }

.. لا تظن بأن الدنيا كَمُلت لأحدٍ، فليس على ظهر الأرض مَنْ حصل له كلُّ مطلوبٍ، وسلِم من أيِّ كدر ..

:


النجمة السادسه }

.. كن كالنخلةِ عاليَ الهمَّة، بعيد عن الأذى، إذا رُمِيت بالحجارة ألقتْ رطبها ..

:


النجمة السابعه }

.. هل سمعتَ أنَّ الحزنَ يُعيدُ ما فات، وأن الهمَّ يُصْلِح الخطأ، فلماذا الحزن والهم !

:


النجمة الثامنه }

.. لا تنتظر المحن والفتنَ، بل انتظر الأمن والسلامَ والعافية إن شاء الله ..

:


النجمة التاسعه }

.. طفيء نار الحقد من صدرك بعفوٍ عام عن كلِّ من أساء لك من الناس ..

:


النجمة العاشره }

.الغسلُ والوضوءُ والطيبُ والسواكُ والنظامُ أدويةٌ ناجحةٌ لكلِّ كدرٍ وضيق ..



اللهم اعوذ بك من الهم والحزن


السؤال: ما حكم صيام من لا يصلي إلا في رمضان بل ربما صام ولم يصل ؟







الجواب: الحمد لله "كل من حُكِمَ بكفره بطلت أعماله، قال تعالى : (وَلَوْ أَشْرَكُوا لَحَبِطَ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) وقال تعالى : (وَمَنْ يَكْفُرْ بِالْإِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ) . وذهب جمع من أهل العلم إلى أنه لا يكفر كفرا أكبر إذا كان مقرا بالوجوب ، ولكنه يكون كافرا كفرا أصغر ، ويكون عمله هذا أقبح وأشنع من عمل الزاني والسارق ونحو ذلك ، ومع هذا يصح صيامه وحجه عندهم إذا أداها على وجه شرعي ، ولكن تكون جريمته عدم المحافظة على الصلاة ، وهو على خطر عظيم من وقوعه في الشرك الأكبر عند جمع من أهل العلم ، وحكى بعضهم قول الأكثرين أنه لا يكفر الكفر الأكبر إن تركها تكاسلا وتهاونا، وإنما يكون بذلك قد أتى كفرا أصغر ، وجريمة عظيمة ، ومنكرا شنيعا أعظم من الزنا والسرقة والعقوق وأعظم من شرب الخمر نسأل الله السلامة . ولكن الصواب والصحيح من قولي العلماء : أنه يكفر كفرا أكبر ، نسأل الله العافية ، لما تقدم من الأدلة الشرعية ، فمن صام وهو لم يصل فلا صيام له ، ولا حج له" انتهى . "مجموع فتاوى الشيخ ابن باز" (15/179) . الإسلام سؤال وجواب



__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 12:59:05 AM   #7
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


الصوم تجربة روحية:

ولم يقتصر دور الصوم على هدم الأنسجة المتداعية وإعادة تجديدها، بل يرقى بالإنسان إلى السمو الروحي، ويجعله أكثر وضوحاً في رؤيته، وهذا ما ألفت إليه "توم برنز" من مدرسة كولومبيا للصحافة بقوله: "إنني أعتبر الصوم تجربة روحية عميقة أكثر منها جسدية، فعلى الرغم من أنني بدأت الصوم بهدف تخليص جسدي من الوزن الزائد إلا أنني أدركت أن الصوم نافع جداً لتوقد الذهن، فهو يساعد على الرؤية بوضوح أكبر، وكذلك على استنباط الأفكار الجديدة وتركيز المشاعر، فلم تكد تمضي عدة أيام من صيامي في منتجع "بولنج" الصحي حتى شعر أني أمر بتجربة سمو روحي هائلة".

وليس هذا فحسب، بل نرى أن الصوم عند "برنز" يحدث تحولاً نوعياً في منهجيته ورؤيته، فينتقل من تطهير جسده بالصوم إلى تطهير النفس من الذنوب، وهذا ما عبّر عنه بقوله: "لقد صمت إلى الآن مرات عديدة، لفترات تتراوح بين يوم واحد وستة أيام، وكان الدافع في البداية هو الرغبة في تطهير جسدي من آثار الطعام، غير أنني أصوم الآن رغبة في تطهير نفسي من كل ما علق بها خلال حياتي، وخاصة بعد أن طفت حول العالم لعدة شهور، ورأيت الظلم الرهيب الذي يحيا فيه كثيرون من البشر، إنني أشعر أنني مسؤول بشكل أو بآخر عما يحدث لهؤلاء، ولذا فأنا أصوم تكفيراً عن هذا".

ويرقى الصوم بالإنسان إلى حالة من الكمال النفسي والروحي، واللذة الروحية، تختفي معها معالم الشوق إلى الطعام، بل هو باعث لآيات إنسانية أسمى تجعل منه شخصية متماسكة يتجاذبها شعور بالأنس والمحبة، بدل الضياع وحب التسلط وينـزع من نفسه الخوف والارتباك والقلق، ويبـرز هذا في قوله: "إنني عندما أصوم يختفي شوقي تماماً إلى الطعام، ويشعر جسمي براحة كبيرة، وأشعر بانصراف ذاتي عن النزوات والعواطف السلبية كالحسد والغيرة وحب التسلط، كما تنصرف نفسي عن أمور علقت بها مثل الخوف والارتباك والشعور بالملل، كل هذا لا أجد له أثراً مع الصيام، إنني أشعر بتجاوب رائع مع سائر الناس أثناء الصيام، ولعل كل ما قلته هو السبب الذي جعل المسلمين وكما رأيتهم في تركيا وسوريا والقدس يحتفلون بصيامهم لمدة شهر في السنة احتفالاً جذاباً روحانياً لم أجد له مثيلاً في أي مكان آخر في العالم".





الفوائد الجسدية للصوم

ولذا فإن فوائد الصيام كثيرة تشمل كل أبعاد الحياة الإنسانية، بحيث أنها تدخل في كل خلية من خلايا الجسم، وتشمل كل ذرة فيه، كما أنها تلج في عملية بناء الروح والنفس وترويضها والسير بها نحو الكمال، وما تقي منه على صعيد الجسد أمور منها:

أ ـ الوقاية من الأورام

وهو يقوم بدور مشرط الجراح الذي يزيل الخلايا التالفة والضعيفة في الجسم، باعتبار أن الجوع يحرك الأجهزة الداخلية في الجسم لمواجهة ذلك الجوع، ما يفسح المجال للجسم لاستعادة حيويته ونشاطه، ومن جانب آخر، فإنه يقوم بعملية بناء الخلايا والأعضاء المريضة، ويتم تجديد خلاياها، فضلاً عن دور الوقاية من كثير من الزيادات الضارة مثل الحصوة والرواسب الكلسية والزوائد اللحمية والأكياس الدهنية، والأورام في بدايات تكونها.

ب ـ التوازن في الوزن:

يقوم بدور إنقاص الوزن لمن يعاني السمنة، ولكن بشرط أن يصاحبه اعتدال في كمية الطعام في وقت الافطار، وإلا يتخم الإنسان معدته بالطعام والشراب بعد الصيام، وهنا يفقد الصيام خاصيته في جلب الصحة والعافية والرشاقة، ويزداد معه بدانة.

ج ـ الحماية من السكر:

يقوم بعملية خفض نسبة السكر في الدم إلى أدنى معدلاتها، ويتم ذلك من خلال إعطاء البنكرياس فرصة للراحة، لأن البنكرياس يفرز الأنسولين الذي يحوّل السكر إلى مواد نشوية ودهنية تخزن في الأنسجة، وعندما يزيد الطعام عن كمية الأنسولين المفرزة يصاب البنكرياس بالإرهاق ويعجز عن القيام بوظيفته، فيتراكم السكر في الدم وتزيد معدلاته بالتدريج حتى يظهر مرض السكر، وللوقاية من هذا المرض أقيمت دورة للعلاج تتبع نظام حمية وتوقف عن تناول الطعام باتباع نظام الصيام لفترة تزيد على عشر ساعات، وتقل عن عشرين كلٌ حسب حالته. ثم يتناول المريض وجبات خفيفة ، وذلك لمدة متوالية لا تقل عن ثلاثة أسابيع، وقد حقق هذا الأسلوب في المعالجة نتائج مهمة في علاج مرض السكر ودون الاستعانة أو استخدام أية عقاقير كيميائية.

د ـ علاج الأمراض الجلدية:

إن الصيام يفيد في علاج الأمراض الجلدية، والسبب في ذلك أنه يقلل نسبة الماء في الدم فتقل نسبته بالتالي في الجلد، مما يعمل على:

ـ زيادة مناعة الجلد ومقاومة الميكروبات والأمراض المعدية الجرثومية.

ـ التقليل من حدة الأمراض الجلدية التي تنتشر في مساحات كبيرة من الجسم مثل مرض الصدفية.

ـ تخفيف أمراض الحساسية والحد من مشاكل البشرة الدهنية.

ـ مع الصيام تقل إفرازات الأمعاء للسموم وتناقص نسبة التخمر الذي يسبب دمامل وبثوراً مستمرة.

هـ ـ الوقاية من داء النقرس:

وينتج عادة عن زيادة التغذية والإكثار من أكل اللحوم، ومعه يحدث خلل في تمثيل البروتينات المتوافرة في اللحوم "خاصة الحمراء" داخل الجسم، مما ينتج عنه زيادة ترسيب حامض البوليك في المفاصل، خاصة مفصل الأصبع الكبير للقدم، وعند إصابة مفصل بالنقرس فإنه يتورم ويحمر ويصاحب هذا ألم شديد، وقد تزيد كمية أملاح البول في الدم ثم تترسب في الكلى فتسبب الحصوة، وإنقاص كميات الطعام علاج رئيسي لهذا المرض.

و ـ الحماية من جلطة القلب والمخ:

أكد الكثيرون من أساتذة الأبحاث العلمية والطبية ـ وأغلبهم غير مسلمين ـ أن الصوم ينقص من الدهون في الجسم ما يؤدي إلى نقص مادة "الكوليسترول" فيه، وهي عادة تترسب على جدار الشرايين، وبزيادة معدلاتها مع زيادة الدهون في الجسم تؤدي إلى تصلب الشرايين، كما تسبب تجلط الدم في شرايين القلب والمخ.

ز ـ علاج لآلام المفاصل:

آلام المفاصل مرض يتفاقم مع مرور الوقت، فتنتفخ الأجزاء المصابة به، ويرافق الانتفاخ آلام مبرحة، وتتعرض اليدان والقدمان لتشوهات كثيرة، وذلك المرض قد يصيب الإنسان في أية مرحلة من مراحل العمر، ولكنه يصيب بالأخص المرحلة ما بين الثلاثين والخمسين، والمشكلة الحقيقية أن الطب الحديث لم يجد علاجاً لهذا المرض حتى الآن، ولكن ثبت بالتجارب العلمية في بلاد روسيا أنه يمكن للصيام أن يكون علاجاً حاسماً لهذا المرض، وقد أرجعوا هذا إلى أن الصيام يخلص الجسم تماماً من النفايات والمواد السامة، وذلك بصيام متتابع لا تقل مدته عن ثلاثة أسابيع، وفي هذه الحالة فإن الجراثيم التي تسبب هذا المرض تكون جزءاً مما يتخلص منه الجسم أثناء الصيام، وقد أجريت التجارب على مجموعة من المرضى وأثبتت النتائج نجاحاً ملموساً.

ح ـ حكمة الصيام:

ويبقى أن نشير إلى ضرورة اتّباع نظام دقيق في الغذاء، وعدم الإكثار من الإفطار والسحور فوق طاقة الجسم، والحصول على المقصود من حكمة الصيام. ولكن للأسف، فإن كثيراً من الصائمين يقضون فترة المساء في تناول مختلف الأطعمة، ويتم حشو المعدة بأنواع عدة من الطعام، وقد يأكلون في الصيام أضعاف ما يأكلونه في الحياة العادية، ولهذا تنتفي الفائدة من حكمة الصوم، باعتباره يسير بالإنسان في طريق الكمال الجسدي والروحي الذي يجب أن تصوم فيه الجوارح كلها عن معصية الله، فتصوم العين بغضّها عما حرّم الله النظر إليه، ويصوم اللسان عن الكذب، والغيبة والنميمة، وتصوم الأذن عن الإصغاء إلى ما نهى الله عنه، ويصوم البطن عن تناول الحرام، وتصوم اليد عن إيذاء الناس، والرجل تصوم عن المشي إلى الفساد فوق الأرض، لتعود في شهر رمضان الروح إلى منبعها الأزلي، فتبرأ من أدران الحياة، وتتخلص من مباذل الدنيا وتتجه إلى الله خالق السموات والأرض داعية مبتهلة بخشوع وإيمان



__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 01:01:06 AM   #8
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت



[ زكاة الفطـر ]


لقد شرع الله في ختام هذا الشهر المبارك شهر الصيام زكاة ، هي زكاة الفطر ؛ وتسمى بذلك لأن الفطر سببها فإضافتها إليه من إضافة الشيء إلى سببه . وقد فرضت في السنة التي فرض فيها صيام رمضان ، وهي السنة الثانية للهجرة .


حكمهـا :

زكاة الفطر واجبة على كل مسلم إذا ملك فضلا عن قوته وقوت عياله ليلة العيد ويومه ، ودليل ذلك ما ثبت من حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال : " فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان صاعا من تمر أو صاعا من شعير على العبد والحر والذكر والأنثى والصغير والكبير من المسلمين ، وأمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة " متفق عليه .

وقد حكى غير واحد من العلماء إجماع المسلمين على وجوبها كابن المنذر وغيره . وقال إسحاق رحمه الله : " هو كالإجماع "






على من تجـب :

يجب أخراج هذه الزكاة على كل مسلم ، سواء كان صغيرا أو كبيرا ، حرا كان أم عبدا ، ذكرا كان أو أنثى . يخرجها المسلم عن نفسه وكذلك عمن تلزمه مؤونته من زوجة أو قريب ،إذا لم يستطيعوا إخراجها عن أنفسهم فإن استطاعوا فالأولى أن يخرجوها عن أنفسهم لأنهم المخاطبون بها أصلا .

ولا تجب عن الحمل الذي في البطن إلا أن يتطوع بها فلا بأس . فقد كان أمير المؤمنين عثمان رضي الله عنه يخرجها عن الحمل .


حكمتهـا :

ففيها إحسان إلى الفقراء وكف لهم عن السؤال في أيام العيد ليشاركوا الأغنياء في فرحهم وسرورهم به ويكون عيدا للجميع .

وفيها الاتصاف بخلق الكرم وحب المواساة .
وفيها تطهير الصائم مما يحصل في صيامه من نقص ولغو وإثم .

وفيها إظهار شكر نعمة الله بإتمام صيام شهر رمضان وقيامه وفعل ما تيسر من الأعمال الصالحة فيه.
ودليل ذلك حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال : " فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث وطعمة للمساكين ، فمن أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات " رواه أبو داود وابن ماجه والحاكم وحسنه الألباني في صحيح أبي داود .

قـدرها :

الواجب في زكاة الفطر صاع من غالب قوت أهل البلد من بر أو شعير أو تمر أو زبيب أو أقط ، أو غير هذه الأصناف مما اعتاد الناس أكله في البلد ، وغلب استعمالهم له ؛ كالأرز والذرة ، وما يقتاته الناس في كل بلد بحسبه . وكلما كان أجود فهو خير وأفضل ، فعلى كل مسلم ذكر أو أنثى ، صغير أو كبير ، حر أو عبد ، أن يخرج صاعا من طعام بصاع النبي عليه الصلاة والسلام .

ودليل ذلك ما ثبت في الصحيح عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : " كنا نعطيها – يعني صدقة الفطر – في زمان النبي صلى الله عليه وسلم صاعا من طعام أو صاعا من تمر أو صاعا من شعير أو صاعا من الزبيب " متفق عليه وفي رواية عنه في الصحيح ، قال : " وكان طعامنا الشعير والزبيب والأقط والتمر " أخرجه البخاري . قال أبو سعيد : أما أنا فلا أزال أخرجه كما كنت أخرجه في زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم . ولأبي داود : لا أُخرج أبدا إلا صاعا .

" ولا يجزئ إخراج طعام البهائم لآن النبي صلى الله عليه وسلم فرضها طعمة للمساكين لا للبهائم ولا يجزئ إخراجها من الثياب والفرش والأواني والأمتعة وغيرها مما سوى طعام الآدميين لأن النبي صلى الله عليه وسلم فرضها من الطعام فلا تتعدى ما فرضه صلى الله عليه وسلم . " الزكاة وتطبيقاتها المعاصرة للطيار ص 130
ولا يجـزئ إخراج قيمة الطعام لأمـور منها :
أن ذلك خلاف ما أمر به رسول الله صلى الله عليه وسلم . وقد ثبت عنه صلى الله عليه وســلم أنه قال : " من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد " رواه البخاري ومسلم من حديث عائشة رضي الله عنها .

وكذلك هو عمل مخالف لعمل الصحابة رضي الله عنهم حيث كانوا يخرجونها صاعا من الطعام . وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : " عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي " حديث صحيح رواه أحمد وأبو داود والترمذي وابن ماجه وصححه الحاكم وأقره الذهبي وصححه ابن تيميه .

لأن زكاة الفطر عبادة مفروضة من جنس معين ، فلا يجزئ إخراجها من غير الجنس المعين كما لا يجزئ اخراجها في غير الوقت المعين .

لأن إخراج القيمة يخرج الفطرة عن كونها شعيرة ظاهرة إلى كونها صدقة خفية ، فإن إخراجها صاعا من طعام يجعلها ظاهرة بين المسلمين معلومة للصغير والكبير يشاهدون كيلها وتوزيعها وتبادلونها بينهم بخلاف ما لو كانت دراهم يخرجها الإنسان خفية بينه وبين الآخذ .

( ولم يجز عامة الفقهاء إخراج القيمة ، وأجازه أبو حنيفة ) ذكره النووي في شرح مسلم (60/7)
قال صاحب الوجيز معلقا : " قلت : وقول أبي حنيفة رحمه الله مردود لأنه ( وما كان ربك نسيا ) فلو كانت القيمة مجزئة لبين ذلك الله ورسوله . فالواجب الوقوف عند ظاهر النصوص من غير تحريف ولا تأويل" .

قال العلامة الفوزان في دروس شهر رمضان : " ولا يجزئ دفع القيمة بدل الطعام لأنه خلاف النصوص ، والنقود كانت موجودة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فلو كانت تجزئ لبين لأمته ذلك . ومن أفتى بإخراج القيمة فإنما أفتى بإجتهاد منه ، والإجتهاد يخطئ ويصيب ، وإخراج القيمة خلاف السنة ولم ينقل عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أحد من أصحابه إخراج القيمة في زكاة الفطر . قال الإمام أحمد لا يعطى القيمة ، قيل له : قوم يقولون : عمر بن عبدالعزيز كان يأخذ بالقيمة قال : يدعون قول رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويقولون : قال فلان – وقد قال ابن عمر :
" فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم صاعا ... انتهى " ص 77

والحاصل أن زكاة الفطر لا تجزئ فيها القيمة لما بينا ، بل لا بد من إخراجها صاعا من طعام ، والصاع هو ما يعادل بالوزن الحديث اثنين كيلو ونصف إلى ثلاثة كيلوات . فلا يخرج الخارج للزكاة بأقل من اثنين كيلو ونصف .

وقت إخراجهـا :


تجب زكاة الفطر بغروب الشمس ليلة العيد لأنه الوقت الذي يكون به الفطر من رمضان وزمن دفعها له وقتان وقت فضيلة ووقت جواز .
فأما وقت الفضيلة فهو صباح العيد قبل الصلاة لما روى أبو سعيد الخدري رضي الله عنه قال : " كنا نخرج في عهد النبي صلى الله عليه وسلم يوم الفطر صاعا من طعام " البخاري ومسلم .
وما رواه ابن عمر رضي الله عنهما قال : " أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بزكاة الفطر أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة " متفق عليه .


ويجوز تعجيلها لمن يقبضها قبل الفطر بيوم أو يومين :

عن نافع قال : " كان ابن عمر يعطيها الذين يقبلونها ، وكانوا يعطون قبل الفطر بيوم أو يومين " أخرجه البخاري .
وعن ثعلبة بن صعير قال : " قام رسول الله صلى الله عليه وسلم خطيبا فأمر بصدقة الفطر ؛ صاع تمر أو صاع شعير عن كل رأس عن الصغير والكبير والحر والعبد " وفي رواية زاد : " أو صاع بر أو قمح بين اثنين "
قال ابن شهاب : " قال عبدالله بن ثعلبة : خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس قبل الفطر بيومين " أخرجه أبو داود . قال صاحب الترجيح : " حديث صحيح " ص 170

وإلى القول بجواز إخراجها قبل الفطر بيوم أو يومين لا أكثر ذهب المالكية والحنابلة ، وهو الذي دلت عليه النصوص السابقة .
قال الشيخ محمد بن عمر بازمول – حفظه الله – بعد أن ساق الأدلة وذكر أقوال المذاهب :
" قلت : والذي يترجح عندي والعلم عند الله : إنه لا يجوز إخراج زكاة الفطر بأكثر من يوم أو يومين من صلاة العيد ، وهو مذهب المالكية والحنابلة " ( الترجيح في مسائل الصوم والصلاة ص 171)
قال في زاد المستقنع : " ويجوز إخراجها قبل العيد بيومين فقط ، ويوم العيد قبل الصلاة أفضل "

ويحرم تأخيرها عن وقتها لغير عذر :

عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : " فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث ، وطعمة للمساكين ، فمن أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة ، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات " حديث حسن . صحيح ابن ماجه .


قال في الروضة الندية


: " وهذا يدل على أنها لا تجزئ بعد الصلاة ، لأنها حينئذ صدقة كسائر الصدقات التي يتصدق بها الإنسان ، وليست بزكاة الفطر " ( 552 / 1 )


قال ابن القيم رحمه الله : " مقتضاه أنه لا يجوز تأخيرها عن صلاة العيد " ( الاشارات لعبدالله القصير ص 73 )

قال في نيل الأوطار : " والظاهر أن من أخرج الفطرة بعد صلاة العيد كان كمن لم يخرجها باعتبار اشتراكهما في ترك هذه الصدقة الواجبة ، وقد ذهب الجمهور إلى أن إخراجها قبل صلاة العيد إنما هو مستحب فقط وجزموا بأنها تجزئ إلى آخر يوم الفطر والحديث يرد عليهم " ( 256/4 )

قال العلامة الفقيه العثيمين – رحمه الله - : " ولا يجوز تأخيرها عن صلاة العيد فإن أخرها عن صلاة العيد بلا عذر لم تقبل منه ، لأنه خلاف ما أمر به رسول الله صلى الله عليه وسلم " المجالس ص330


مكان دفعها :


تدفع زكاة الفطر إلى فقراء المكان الذي هو فيه وقت الإخراج سواء كان محل إقامته أو غيره من بلاد المسلمين لا سيما إن كان مكانا فاضلا كمكة والمدينة أو كان فقراؤه أشد حاجة .
فإن كان في بلد ليس فيه من يدفع إليه أو كان لا يعرف المستحقين فيه وكّل من يدفعها عنه في مكان فيه مستحق وبناء على ذلك فمن أقام في بلاده أكثر رمضان ثم سافر في آخره إلى بلد أخرى فالأولى له أن يدفعها إلى فقراء البلد الذي تجب عليه فيه وهو غروب شمس آخر يوم من رمضان فمن كان في أي بلد من بلاد المسلمين وأتى إلى مكة في رمضان فالأفضل له أن يدفعها إلى فقراء الحرم إذ وجبت عليه في نفس المكان وهو فاضل وإن دفعها إلى فقراء بلده الذي يقيم به أكثر السنة أجزأته ولكنه خلاف الأولى .. والله أعلم " ( المجالس للعثيمين ص 331 – الزكاة وتطبيقاتها المعاصرة للطيار 129 )


لمن تدفع ( مستحقيها ) :

تدفع زكاة الفطر للمساكين ، وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم في حديث ابن عباس رضي الله عنهما : " وطعمة للمساكين " . ففي هذا الحديث أنها تصرف للمساكين دون غيرهم . وقال شيخ الاسلام ابن تيمية – رحمه الله - : " لا يجوز دفعها إلا لمن يستحق الكفارة وهم الآخذون لحاجة أنفسهم " أ . هـ

قال الامام ابن القيم في الزاد ( 22 / 2 ) : " وكان من هديه صلى الله عليه وسلم تخصيص المساكين بهذه الصدقة ولم يكن يقسمها على الأصناف الثمانية قبضة قبضة ، ولا أمر بذلك ، ولا فعله أحد من الصحابة ، ولا من بعدهم ، بل أحد القولين عندنا أنه لا يجوز إخراجها إلا على المساكين خاصة وهذا القول أرجح من القول بوجوب قسمتها على الأصناف الثمانية " أ.هـ

قال العثيمين – رحمه الله - : " والمستحقون لزكاة الفطر هم الفقراء ومن عليهم ديون لا يستطيعون وفاءها فيعطون منها بقدر حاجتهم " ( المجالس ص 331 ) وقال – حفظه الله – في الشرح الممتع ( 184 / 6 ) عند ذكره لقولي أهل العلم في مصارف زكاة الفطر : " الثاني : أن زكاة الفطر مصرفها للفقراء فقط ، وهو الصحيح " أ . هـ




__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 01:02:48 AM   #9
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


بسم الله الرحمن الرحيم






الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله.. أما بعد:




فهذا موضوع قيم عن أثمن ثلاث ساعات في شهر رمضان المبارك ..



* الساعة الأولى : أول ساعة من النهار - بعد صلاة الفجر :


- قال الإمام النووي رحمه الله في كتاب الأذكار : ( اعلم أن أشرف أوقات الذكر في النهار الذكر بعد صلاة الصبح ).


- وأخرج الترمذي عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ( من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت له كآجر حجة وعمرة تامة تامة تامة ). رواه الترمذي وقال حديث حسن .


- وكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا صلى الغداة جلس في مصلاه حتى تطلع الشمس حسناء .


- ونص الفقهاء على استحباب استغلال هذه الساعة بذكر الله تعالى حتى تطلع الشمس وفي الحديث قال صلى الله عليه وسلم : ( اللهم بارك لأمتي في بكورها ).


لذا يكره النوم بعد صلاة الصبح لأنها ساعة تقسم فيها الأرزاق فلا ينبغي النوم فيها بل إحياؤها بالذكر والدعاء وخاصة أننا في شهر رمضان الذي فيه يتضاعف الأجر والثواب .



* الساعة الثانية : آخر ساعة من النهار - قبل الغروب :


- هذه الساعة الثمينة تفوت على المؤمن الصائم غالباً بالانشغال بإعداد الإفطار والتهيء له وهذا لاينبغي لمن حرص على تحصيل الأجر فهي لحظات ثمينة ودقائق غالية .. هي من أفضل الأوقات للدعاء وسؤال الله تعالى _ فهي من أوقات الاستجابة .


- كما جاء في الحديث قال صلى الله عليه وسلم : ( ثلاث مستجابات : دعوة الصائم ،ودعوة المظلوم ، ودعوة المسافر )رواه الترمذي.


- وكان السلف الصالح لأخر النهار أشد تعظيماً من أوله لأنه خاتمة اليوم والموفق من وفقه الله لاستغلال هذه الساعة في دعاء الله .



* الساعة الثالثة : وقت السحر :


- السحر هو الوقت الذي يكون قبيل الفجر قال تعالى : ( والمستغفرين بالأسحار ).


- فاحرص أخي الصائم على هذا الوقت الثمين بكثرة الدعاء والاستغفار حتى يؤذن الفجر ، وخاصة أننا في شهر رمضان فلنستغل هذه الدقائق الروحانية فيما يقوي صلتنا بالله تعالى.


- قال تعالى حاثاً على اغتنام هذه الساعات الثمينة بالتسبيح والتهليل :


( وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ومن آناء الليل فسبح وأطراف النهار لعلك ترضى ).


- وقال تعالى : ( وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ومن الليل فسبحه وأدبار السجود ).


- قال الحسن البصري رحمه الله : ( الدنيا ثلاثة أيام أما أمس فقد ذهب بما فيه ، وأما غداً فلعلك لا تدركه ، وأما اليوم فلك فاعمل فيه ).

اسهل طريقة لختم القرأن فى رمضان


عدد صفحات القرآن = تقريباً 600 صفحه

يعني 600 صفحه ÷ 30 يوم = 20 صفحه يومياً

طيب 20 صفحه يوميا ÷ 5 صلوات = 4 صفحات بعد كل صلاة

فقط أربع صفحات بعد كل صلاة والنتيجه = ختم القرآن الكريم
&&

والي يبي يختم القرآن مرتين في الشهر برضو الطريقه سهله جداً

يقرأ 4 صفحات قبل كل صلاة و 4 صفحات بعد كل صلاة

والنتيجه = ختمين للقرآن في الشهر الفضيل


ما أعظمه من أجر ..

طريقه سهله جداً ..




بعض فتاوي الصيام
المكـتــالإسلامية ـــبة

أن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ به من شرور أنفسنا ، من يهد الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادى له ، وأشهد أن لا اله الا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله بلغ الرسالة وأداء الأمانة ونصح الأمة وجهاد في سبيل الله حق جهاده حتى أتاه اليقين صلى الله عليه وسلم :

س 1- هل لقيام رمضان عدد معين أم لا ؟
ج 1 - ليس لقيام رمضان عدد معين على سبيل الوجوب,فلو أن الإنسان قام الليل كله فلا حرج , ولو قام بعشرين ركعة أو خمسين ركعة فلا حرج ,ولكن العدد الأفضل ما كان النبي ,صلى الله عليه وسلم ,يفعله وهو إحدى عشرة ركعة أو ثلاث عشرة ركعة , فإن أم المؤمنين ، عائشة سُئلت :كيف كان النبي يصلي في رمضان ؟ فقالت : لا يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة , ولكن يجب أن تكون هذه الركعات على الوجه المشروع , وينبغي أن يطيل فيها القراءة والركوع والسجود والقيام بعد الركوع والجلوس بين السجدتين , خلاف ما يفعله الناس اليوم , يصليها بسرعة تمنع المأمومين أن يفعلوا ما ينبغي أن يفعلوه , والإمامة ولاية , والوالي يجب عليه أن يفعل ما هو أنفع وأصلح . وكون الأمام لا يهتم إلا أن يخرج مبكراً هذا خطأ , بل الذي ينبغي أن يفعل ما كان النبي , صلى الله عليه وسلم يفعله , من إطالة القيام والركوع و السجود و القعود حسب الوارد, ونكثر من الدعاء والقراءة و التسبيح وغير ذلك .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س 2 - بعض الأشخاص يأكلون والأذان الثاني يؤذن في الفجر لشهر رمضان , فما هي صحة صومهم ؟
ج 2 - إذا كان المؤذن يؤذن على طلوع الفجر يقيناً فإنه يجب الإمساك من حين أن يسمع المؤذن فلا يأكل أو يشرب .
أما إذا كان يؤذن عند طلوع الفجر ظناً لا يقيناً ,فإن له أن يأكل و يشرب إلى أن ينتهي المؤذن من الأذان .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س 3 - ما هو السفر المبيح للفطر ؟
ج 3 - السفر المبيح للفطر وقصر الصلاة هو (83) كيلو ونصف تقريبا ومن العلماء من لم يحدد مسافة للسفر بل كل ما هو في عرف الناس سفر فهو سفر , ورسول الله كان إذا سافر ثلاثة فراسخ قصر الصلاة والسفر المحرم ليس مبيحا للقصر والفطر لأن سفر المعصية لا تناسبه الرخصة ,وبعض أهل العلم لا يفرق بين سفر المعصية وسفر الطاعة لعموم الأدلة والعلم عند الله .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س 4 - خروج الدم من الصائم هل يفطر ؟
ج 4 - النزيف الذي يحصل على الأسنان لا يؤثر على الصوم ما دام يحترز من ابتلاعه ما أمكن , لأن خروج الدم بغير إرادة الإنسان لا يعد مفطرا ولا يلزم من أصابه ذلك أن يقضي , وكذلك لو رعف أنفه واحترز ما يمكنه عن ابتلاعه فإنه ليس عليه في شيء ولا يلزمه قضاء .




[الشيخ محمد بن عثيمين]

س 5- ما حكم استعمال الصائم الروائح العطرية في نهار رمضان ؟
ج 5- لا بأس أن يستعملها في نهار رمضان وأن يستنشقها إلا البخور لا يستنشقه لأن له جرما يصل إلى المعدة وهو الدخان .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س 6 - هل يجوز للصائم أن يقبل زوجته ويداعبها في الفراش وهو في رمضان ؟
ج 6 - نعم يجوز للصائم أن يقبل زوجته ويداعبها وهو صائم ,سواء في رمضان أو في غير رمضان , ولكنه إن أمنى من ذلك فإن صومه يفسد ,فإن كان في نهار رمضان لزمه إمساك بقية اليوم ولزمه قضاء ذلك اليوم , وإن كان في غير رمضان فقد فسد صومه ولا يلزمه الإمساك لكن إذا كان صومه واجبا وجب عليه قضاء ذلك اليوم وإن كان صومه تطوعا فلا قضاء عليه .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س 7 - يقول الرسول عليه الصلاة والسلام : « تسحروا فإن في السحور بركة » . فما المقصود ببركة السحور ؟
ج 7- بركة السحور المراد بها البركة الشرعية و البركة البدنية , أما البركة الشرعية منها امتثال أمر الرسول والاقتداء به وأما البركة البدنية فمنها تغذية البدن وتقويته على الصوم .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س 8- ما حكم المسلم الذي مضى عليه أشهر من رمضان يعني سنوات عديدة بدون صيام مع إقامة بقية الفرائض وهو بدون عائق عن الصوم أيلزمه القضاء إن تاب ؟
ج 8 - الصحيح أن القضاء لا يلزمه إن تاب لأن كل عبادة مؤقتة بوقت إذا تعمد الإنسان تأخيرها عن وقتها بدون عذر فإن الله لا يقبلها منه ,وعلى هذا فلا فائدة من قضائه ولكن عليه أن يتوب إلى الله عز وجل ويكثر من العمل الصالح ومن تاب تاب الله عليه .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س9- المريض مرضا مستمرا ماذا يفعل ؟
ج 9 - إذا كان المريض بمرض يرجى برؤه فإنه يقضي ما فاته أثناء مرضه , وأما إذا كان مريضا لا يرجى برؤه فإنه يطعم عن كل يوم مسكينا ربع صاع من البر أو نصف صاع من غيره أما إذا قال له الطبيب إن صومك يضرك في أيام الصيف فنقول له يصوم ذلك في أيام الشتاء , وهذا تختلف حاله عن الذي يضره الصوم دائما والله أعلم .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س 10 - ما حكم من جامع امرأته في نهار رمضان ؟
ج 10 - إن كان ممن يباح له الفطر ولها كما لو كان مسافرين فلا بأس في ذلك حتى وإن كانا صائمين ,أما إذا كان مما لا يحل له الفطر فإنه حرام عليه وهو آثم وعليه مع القضاء عتق رقبة فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين فإن لم يستطع فإطعام ستين مسكينا وزوجته مثله إن كانت مطاوعة أما إن كانت مكرهة فلا شيء عليها .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س 11 - من عجز عن الصوم لكبر أو به مرض مزمن قد يصعب علاجه فماذا عليه ؟
ج 11 - من عجز عن الصوم لكبر أو مرض لا يرجى زواله لم يجب عليه الصوم ووجب عليه أن يطعم عن كل يوم مسكينا مما يطعم الناس من البُر أو غيره .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س12 - إذا احتلم الصائم في نهار الصوم من رمضان فما حكم صومه ؟
ج12 - إذا احتلم الصائم في نهار الصوم لم يضره لأنه بغير اختياره .والنائم مرفوع عنه القلم .
[الشيخ محمد بن عثيمين]

س13- النظر إلى النساء والأولاد المُرد هل يؤثر على الصيام ؟
ج13- نعم كل معصية فإنها تؤثر على الصيام ، لأن الله تعالى إنما فرض علينا الصيام للتقوى : { يا أيها الذين آمنوا كُتب عليكم الصيام كما كُتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون } وقال النبي صلى الله عليه وسلم « من لم يدع قول الزور والجهل والعمل به فليس لله حاجة أن يدع طعامه وشرابه » وهذا الرجل الذي ابتلى هذه البلية نسأل الله أن يعافيه منها هذا لاشك أنه يفعل المحرم فإن النظر سهم من سهام إبليس والعياذ بالله ، كم من نظرة أوقعت صاحبها البلايا فصار والعياذ بالله أسيراً لها كم من نظرة أثرت على قلب الإنسان حتى أصبح أسيراً في عشق الصور ، ولهذا يجب على الإنسان إذا ابتلى بهذا الأمر أن يرجع إلى الله عز وجل بالدعاء بأن يعافيه منه ، وأن يعرض عن هذا ولا يرفع بصره إلى أحد من النساء أو أحد من المرد وهو مع الاستعانة بالله تعالى واللجوء إليه وسؤال العافية من هذا الداء سوف يزول عنه إن شاء الله تعالى .
[الشيخ محمد بن عثيمين




__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 01:04:09 AM   #10
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


الصيام و الدعاء
إن المتأمل في القرآن الكريم يجد أن الله عز وجلّكثيرًا ما قرن بين عبادتين قال تعالى: " وأقيمُوا الصلاةَ وآتوا الزكاةَ.."،وقرن بين حقين "وقضَى ربُّكَ ألا تَعبُدُوا إلاّ إياهُ وبالوالدينِإحْسَانًا " ، قرن أعلى الحقوق وأعظمها وهو حق الله تعالى بحقالوالدين تأكيدًا لعظيم حقهما، وبين فريضة وفضيلة " واسْتَعِينُوا بالصبرِ والصلاةِ.." ، وقرن الله بين نصره والتمكين للمسلمين :" إنْ تنصُروا اللهَ ينصرْكُم ويثبتْ أقْدَامَكُم"، وقرن بين الشكر والزيادة: " لئنْ شكرتُمْ لأَزيدنَّكُم"
وقرن الله بين الصوم والدعاء حتى تداخلت آية الدعاءبآيات الصوم ؛ حتى يتجلى أمام القارئ لكتاب الله أنآية الدعاء استكمال لسير الآيات لقول الله تعالى : "يا أيُّها الذينَ آمنوا كُتبَ عليكم الصيامُ كما كُتبَعلى الذينَ من قبلكم لعلكم تتقونَ.." ثم بعدها قال الله تعالى : " شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن.." ، ثم قال الله تعالى : "وإذا سألكَ عبادِي عني فإنِّي قريبٌ أجيبُ دعوةَالداعِ إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهميَرشُدونَ"،ثم جاءت الآيات تذكر الصوم مرة أخرى حيث قال اللهتعالى : "أُحِلَّ لكم ليلة الصيام الرفث.."
والمتأمل لهذه الآيات الكريمة يجد الصلة وثيقة بينهاوبين الدعاء، فالصلة وثيقة إذن بين الصيام والدعاء؛حيث يقف السياق قبل أن يمضي في بيان أحكام تفصيليةخاصة بالصيام؛ ليحدثنا عن الدعاء تأكيدًا لهذه الصلةالوثيقة. فليهنأ الصائم بدعائه المستجاب؛ فالثمرةالمرجوة من هذا الإيمان وتلك الطاعة هي القرب من اللهالذي يتبعه إجابة دعاء المؤمنين وهدايتهم إلى الرشادوالصلاح، فالله غني عن العالمين.
في الآيات الكريمة لفتة إلهية كريمة إلى نفس المؤمنالطائع، تعوضه ما تحمل من مشقة الصوم، وتعجل له جزاءما استجاب لله بألفاظ تزيده إيمانًا واقترابًا منالمولى عز وجل: "عبادي" أضاف المولى سبحانه العباد إليه، "فإني قريب" رد مباشر، أنا قريب معكم أسمع وأرى، "أجيب دعوة الداع إذا دعان" عجّل سبحانه بالإجابة ولم يقل أسمع الدعاء. آية تسكبفي قلب المؤمن كل الرضى والاطمئنان، وتزيده ثقةويقينًا فيما عند الله، ولِمَ لا! وهو يشعر أنه في ظلالملاذ الآمن.
فعلى الصائم حين يدرك أنه قريب من الله أن يكثر منالدعاء؛ يتوجه إلى ربه الكريم سائلاً، راجيًا، طامعًافي إجابة كريمة وعده الله تعالى بها، فقط عليه ألايعجل. ففي صحيحمسلمعنالنبي صلى الله عليه وسلمقال: " لا يزال يستجاب للعبد ما لم يدعُ بإثم أو قطيعة رحم مالم يستعجل" قيل يارسول اللهوما الاستعجال؟ قال: " يقول قد دعوت، وقد دعوت، فلم أر يستجاب لي، فيستحسرعند ذلك ويدع الدعاء".
الاستعجال في الدعاء
فالاستعجال في طلب الإجابة يحرم العبد خير الدعاء حينيتسرب اليأس إلى نفسه فيدع الدعاء وهذا لا شك من مكائدإبليس، فالمؤمن لا يقنط من رحمة الله أبدًا؛ تمتلئنفسه يقينًا أن الله يكرمه بالخير لا محالة، لكن زمانالخير ومكانه لا يعلمه ولا يقدره إلا الله وحده. فقطعلينا أن ننعم بالقرب من الله فندعو بقلب حاضر خاشعمقبل على الله، ونقرن دعاءنا بالعمل الصالح والبعد عنالمعاصي، ونتحرى أوقات الإجابة المعروفة، وإن كان اللهتعالى قد قرن بين الصوم والدعاء لحكمة رائعة، فإنرسول الله صلى الله عليه وسلمقد قرن بين الصوم والدعاء لنفس الغاية وبشكل لافتللنظر ومثير للتأمل.
لذا؛ كانصلى الله عليه وسلمدائم الحرص على الدعاء عند رؤية الهلال، عنطلحة بن عبيد الله رضي الله عنهأنالنبي صلى الله عليه وسلمكان إذا رأى الهلال قال : " اللهم أهله علينا بالأمن والإيمان والسلامة والإسلام. ربي وربك الله هلال رشد وخير" رواه الترمذي.




وكذلك الدعاء في شهر رمضان، عنعبادة بن الصامت رضي الله عنهأنرسول الله صلى الله عليه وسلمقال يومًا وقد حضر رمضان: " أتاكم رمضان، شهر بركة، يغشاكم الله فيه؛ فينزل الرحمةويحط الخطايا ويستجيب فيه الدعاء، ينظر الله تعالى إلىتنافسكم فيه، ويباهي بكم ملائكته؛ فأروا الله منأنفسكم خيرًا، فإن الشقي من حرم فيه رحمه الله عز وجلَّ "رواه الطبراني
وكذلك الدعاء في ليلة القدر، عنعائشة رضي الله عنهاقالت: قلت يارسول الله: أرأيت أن علمت أي ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال: " قولي: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنّي " رواه الترمذي.
والصائم أقرب الدعاة استجابة؛ فعنأبي هريرة رضي الله عنهقال: قالرسول الله صلى الله عليه وسلم : "ثلاثةلا ترد دعوتهم: الإمام العادل، والصائم حتى يفطر،ودعوة المظلوم.." وقد كان الصحابةرضي الله عنهمأعلم الأمة بالله ورسولهصلى الله عليه وسلموأفقههم في دينه؛ لهذا كانوا يعرفون للدعاء قدره، وكانعمر بن الخطاب رضي الله عنهيستنصر به على عدوه، وكان يقول لأصحابه : " لستم تنصرون بكثرة، وإنما تنصرون من السماء ".
وإن كان الدعاء نعمة عامة ذات قيمة عالية، فهو فيرمضان نعمة خاصة لا غنى لنا عنها؛ ليست من أجل ذاتالدعاء، ولكن لأنه لا غنى لنا عن الله. وإذا أردت أنتعرف قيمة الدعاء بحق فاعرف قيمة من تدعو، وإذا عرفتقيمة من تدعو، فمن المؤكد أنك ستعرف قيمة الدعاء، وليسالمهم أن ندعو وندعو فقط، بل القيمة الحقيقية أن نكونأهلاً لهذا الدعاء
وكل عام وانتم بخير بمناسبة شهر رمضان




__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 01:05:49 AM   #11
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


هذه جملة من الأخطاء التي يقع فيها بعض الصائمين والصائمات في شهر رمضان.

• من الأخطاء: استقبال بعض المسلمين لهذا الشهر الكريم بالمبالغة في شراء الأطعمة والمشروبات بكميات هائلة بدلاً من الاستعداد للطاعة والاقتصاد ومشاركة الفقراء والمحتاجين.

• من الأخطاء: تعجيل السحور، وهو ما يقع من بعض الصائمين، وهذا فيه تفريط في أجر كثير، لأن السنة في ذلك أن يؤخر المسلم سحوره ليظفر بالأجر المترتب على ذلك لاقتدائه بالنبي صلى الله عيه وسلم.

• ومن الأخطاء: في بعض الصائمين لا يبيت النية للصيام، فإذا علم الصائم بدخول شهر رمضان وجب عليه تبييت نيته بالصيام. فقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم قوله: { من لم يبيت الصيام من الليل فلا صيام له } [رواه النسائي]. وقوله: { من لم يبيت الصيام قبل طلوع الفجر، فلا صيام له } [رواه الدارقطني والبيهقي وصححه الألباني]. وعلى العكس من ذلك: البعض يتلفظ بالنية وهذا خطأ، بل يكفي أن يبيت النية في نفسه. قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: (والتكلم بالنية ليسى واجباً بإجماع المسلمين، فعامة المسلمين إنما يصومون بالنية وصومهم صحيح) [الفتاوى:ج25- ص:275].

• ومن الأخطاء: تعمد الشرب أثنااء أذان الفجر، وهذا بفعله قد أفسد صومه خاصتاً إذا كان المؤذن دقيقاً في توقيته للأذان.
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: الأذان لصلاة الفجر إما أن يكون بعد طلوع الفجر أو قبله، فإن كان بعد طلوع الفجر فإنه يجب على الإنسان أن يمسك بمجرد سماع الأذان لأن النبي صلى الله عليه وسلم يقول: { إن بلالاً، يؤذن بليل فكلوا واشربوا حتى تسمعوا أذان ابن أم مكتوم فإنه لا يؤذن حتى يطلع الفجر } فإن كنت تعلم أن هذا المؤذن لا يؤذن إلا إذا طلع الفجر فأمسك بمجرد أذانه. [دروس وفتاوى الحرم].

• ومن الأخطاء: عدم إمساك من لم يعلم بدخول شهر رمضان، كأن يكون مسافراً أو نائماً أو غير ذلك من الأسباب التي تحول بينه وبين معرفة دخول الشهر، وهذا خطأ منه. فينبغي على المسلم متى علم بدخول الشهر أن يمسك بقية يومه، لما ورد عن سلمة بن الأكوع رضي الله عنه قال: { إن النبي صلى الله عليه وسلم بعث رجلاً ينادي في الناس يوم عاشوراء: "إن من أكل فليتم أو فليصم ومن لم يأكل فلا يأكل" } [رواه البخاري، ومسلم].
- ومن الأخطاء: جهل البعض بفضل شهر رمضان، فيستقبلونه كغيره من أشهر السنة، وهذا خطأ لما صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: { إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة، وغلقت أبواب النار، وصفدت الشياطين } وفي رواية: { وسلسلت الشياطين } [رواه ا لبخا ري، و مسلم]. وهناك أحاديث كثيرة جداً في فضل هذا الشهر العظيم.

• ومن الأخطاء: أن بعض الناس إذا بلغه أن هذه الليلة هي أول ليلة في رمضان لا يصلي صلاة التراويح، وهذا خطأ فإنه بمجرد رؤية هلال رمضان يكون المسلم قد دخل في أول ليلة من ليالي رمضان فمن السنة أن يصلى التراويح مع جماعة المسلمين في المسجد في تلك الليلة.

• ومن الأخطاء: ما يفعله بعض الناس من ترك الشارب أو الآكل في نهار رمضان ناسياً يأكل ويشرب حتى يفرغ من حاجته.
قال الشيخ ابن باز: (من رأى مسلماً يشرب في نهار رمضان، أو يأكل، أو يتعاطى شيئاً من المفطرات الأخرى، وجب الإنكار عليه؛ لأن إظهار ذلك في نهار الصوم منكر ولو كان صاحبه معذوراً في نفس الأمر، حتى لا يجترئ الناس على إظهار محارم الله من المفطرات في نهار الصيام بدعوى النسيان). [مجلة الدعوة:1186].
• ومن الأخطاء: إنكار البعض على بناتهم إذا أردن الصيام بحجة أنهن صغيرات وقد تكون الفتاة ممن بلغت سن المحيض فتريد الصيام لأنها مكلفة فيمنعها أهلها من ذلك بحجة أنها صغيرة دون سؤالاً عن مجيء الحيض.
قال الشيخ ابن جبرين: (فإن الكثير من الإناث قد تحيض في العاشرة أو الحادية عشر من عمرها فيتساهل أهلها ويظنونها صغيرة فلا يلزمونها بالصيام وهذا خطأ فإن الفتاة إذا حاضت فقد بلغت مبلغ النساء وجرى عليها حكم التكليف) [فتاوى الصيام].

• ومن الأخطاء: تحرج بعض الناس عندما بصبح جنباً فيظن أن صومه باطل وعليه القضاء وهذا خطأ، والصحيح أن صومه صحيح وليس عليه قضاء، فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يدركه الفجر وهو جنب من أهله ثم يغتسل ويصوم.
ويقول سماحة الشيخ ابن باز: (الاحتلام لا يبطل الصوم، لأنه ليس باختيار الصائم وعليه أن يغتسل غسل الجنابة إذا رأى الماء). [مجموع فتاوى ومقالات متنوعة].
• ومن الأخطاء: تحرج بعض الناس إذا تذكر أنه كل أو شرب ناسياً في أثناء صيامه ويشك في صحة صيامه. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { إذا نسي أحدكم فأكل وشرب فليتم صومه فإنما أطعمه الله وسقاه } [أخرجه البخاري]





- ومن الأخطاء: تحرج بعض النساء من وضع الحناء في أثناء الصيام.
قال الشيخ ابن عثيمين: (إن وضع الحناء أثناء الصيام لا يفطر ولا يؤثر على الصيام شيئاً كالكحل وقطرة الأذن وكالقطرة في العين فإن ذلك كله لا يضر الصائم ولا يفطره) [نور على الدرب].

• ومن الأخطاء: تحرج بعض النساء من تذوق الطعام خشية افساد الصوم.
قال الشيخ ابن جبرين: (لا بأس بتذوق الطعام للحاجة بأن يجلعه على طرف لسانه ليعرف حلاوته وملوحته وضدها، ولكن لا يبتلع منه شيئاً بل يمجه أو يخرجه من فيه ولا يفسد بذلك صومه. [فتاوى الصيام].

• ومن الأخطاء: جهل بعض الناس بمفطرات ومفسدات الصيام مما يقع فيه البعض خاصة مع بداية رمضان، وهذا خطأ عظيم، فمن الواجب على الصائم أن يعرف قبيل رمضان مبطلات ومفسدات الصيام، حتى يتحرز من الوقوع فيها.

- ومن الأخطاء: تحرج البعض من استعمال السواك في نهار رمضان، وربما ظن أن استعمال السواك يفطر، وهذا خطأ قال صلى الله عليه وسلم : { لولا أن أشق على أمتي لامرتهم بالسواك عند كل صلاة } [متفق عليه]. قال البخاري رحمه الله: (ولم يخص النبي صلى الله عليه وسلم الصائم من غيره).
وقال الشيخ ابن عثيمين: (ولا يفطر الصائم بالسواك بل هو له سنة ولغيره في كل وقت في أول النهار وآخره).
كان رسولنا صلى الله عليه وآله وصحبة وسلم

‏الذى علمه ربه يبدأ طعام إفطاره (التمر والماء) ‏وأحيانًا التمر والحليب، وقد أمرنا بهما فى بدء الإفطار.

وبالدراسة المعملية لهذه الوجبة البسيطة فى مكوناتها وحالة الصائم عند بدء

الإفطار .. ‏وجد أن هذه الوجبة الصغيرة المتاحة لكل صائم لها مفعول صحى وغذائى كبير ..

فالمعروف علميًا أنه فى آخر ساعات الصيام يحدث انخفاض لمستوى السكر فى الدم

مما يؤثر على المخ مسببًا خمولاً وشعورًا بالضعف وعدم القدرة على التركيز

والتفكير (‏ما يعرف بالخمول الذهنى) ‏مع قلة النشاط العضلى والحركة (‏ما يعرف بالخمول الحركى)

‏وأيضًا فإن المعدة تكون فى حالة شبه ساكنة وغدد الخمائر والإنزيمات الهاضمة

بالمعدة فى حالة خمول لقلة السوائل فى الجسم. ‏وعلى هذا الأساس فإن الجسم عند

بدء الإفطار يحتاج إلى نوعية دقيقة من الغذاء يحقق المعادلة الصعبة للجسم بأن

يكون : ‏سريع الهضم حتى لا يرهق المعدة الخاملة وينشط حركتها وسريع

الامتصاص والوصول للمخ والعضلات لإزالة الخمول الذهنى والعضلى وتنشيط الجسم بسرعة .

ونجد منقوع التمر فى الماء أو الحليب هو الغذاء الوحيد الذى يحقق هذه المعادلة خلال 20 ‏دقيقة من تناوله.

1.
‏التمر وسائل التمر يحتوى على سكريات أحادية لا تحتاج إلى هضم.

2.
‏سكريات منقوع التمر سريع الامتصاص فى الدم ومنه للمخ والعضلات.

3.
‏سائل منقوع التمر ينبه وينشط ويمد غدد الإفرازات المعدية بالسوائل.

4.
‏التمر غنى بالعناصر المعدنية ‏الحديد والماغنسيوم والزنك والبوتاسيوم وبه كميات من الفوسفور

5.
‏التمر غنى بفيتامين ‏أ‏ وفيتامين ‏د ‏وأيضًا به فيتامين جـ ‏المضاد للأكسدة وتخليص الجسم والأنسجة من نواتج تمثيل الأغذية الضارة.

6.
التمر غنى بالمواد البكتينية المخفضة للكولسترول‎.

7 .
التمر غنى بمواد الفيتو الكيميائية الطبيعية والمواد الفينولية المنشطة للكبد والأوعية الدموية والقولون والجهاز العصبى‎.

8 .
التمر غنى بالألياف لما لها من وظائف فسيولوجية مهمة فى تنظيم القناة الهضيمية‎

.
لاتنسونا من حسن دعائكم... جزاكم الله الف خير




__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 01:10:27 AM   #12
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


خمس هدايا للصائمين من رب العالمين ...




الهدية الاولى: ان خلوف فم الصائم اطيب عند الله من ريح المسك ، والخلوف بضم الخاء او فتحها هو تغير رائحة الفم عند خلو المعدة من الطعام وهي رائحة مستكرهة عند الناس ولكنها محببة عند الله سبحانه وتعالى






الهدية الثانية :

ان الملائكة تستغفر للصائمين حتى يفطروا ، والاستغفار هو طلب المغفرة وهي ستر الذنوب في الدنيا والآخرة والتجاوز عنها



الهدية الثالثة :

ان الله يزين كل يوم جنته ويقول يوشك عبادي الصالحون ان يلقوا عنهم المؤونة والاذى ويصيروا اليك


الهدية الرابعة :ان مردة الشياطين يصفدون بالسلاسل والاغلال فلا يصلون الى ما يريدون من عباد الله الصالحين من الاضلال عن الحق والتثبيط عن الخير وهذا من معونة الله لهم ان حبس عنهم عدوهم


الهدية الخامسة :
ان الله يغفر لأمة محمد صلى الله عليه وسلم في آخر ليلة من هذا الشهر اذا قاموا بما ينبغي ان يقوموا به في هذا الشهر المبارك من الصيام والقيام تفضلا منه سبحانه بتوفية اجورهم عند انتهاء اعمالهم فان العامل يوفى اجره عند انتهاء عمله
منقول للفائدة



اللهم اجعلنا جميعا من الفائزين بهذه الهدايا ياارحم الراحمين واجعلنا من المقبولين يارب العالمين



كم نحن بحاجة إلى نقلة نوعية في أنفسنا نتجاوز بها أمنيات الماضي الحزين ، ونكتب من خلالها أسطراً جديدة في حياتنا نبرهن بها على صدق اللقاء . إن رمضان فرصة عظيمة لإحداث التغيير المنشود من خلاله ، لقد غيّر رمضان بطبيعته روتين الحياة ككل ، وأضفى على حياة الواحد منا برنامجاً جديداً ، فكثير من الناس قد لا يتصوّر أن يصوماً يوماً واحداً في حياته كلها ، بل قد يرى أن هذا الصوم حلماً قد عجز عن تحقيقه ، وربما حاول وهو يسمع حديث النبي صلى الله عليه وسلم : من صام يوماً في سبيل الله باعد الله وجهه عن النار سبعين خريفاً ، لكنه لم يستطع تطبيق ذلك على مستوى يوم واحد ، فجاء رمضان فقلب هذه النفس ، وطمس معالم الرهبة فيها ، وجعلها لا تراهن على يوم واحد ، بل على أيام الشهر كلها .
وترى ذلك الضعيف في الانتصار على ذاته يوماً واحداً الأمس وقد حطّم ما كان يراه مستحيلاً ، فصام الشهر كله . بعض الناس من الذين وقعوا أسرى لعادة التدخين مثلاً قد يصعب عليه أن يترك شرب سيجارة واحدة في زمن الساعة والساعتين ، وقد تراه وهِنَ العزيمة لدرجة أنك لا تفلح في إقناعه أن يتنازل بضع دقائق عن هذه العادة السلبية ، يأتي رمضان فيخلق لديه عزيمة صلبة ، وإرادة قوية ، ويبقى يوماً كاملاً لا يحدث نفسه بهذه العادة ناهيك أن يقع فيها .
والأمثلة على هذا أكثر من أن تُحصر ، فكان بحق رمضان فرصة للتغيير ، لقد أكّد الله تعالى في كتابه الكريم أن التغيير مهما كان بسيطاً لا يأتي إلا من خلال الإرادة الشخصية عند الإنسان نفسه ، قال تعالى : ( إن الله لا يغيّر ما بقوم حتى يغيّروا ما بأنفسهم ) وأكّدت تجربة رمضان أن كثيراً من السلبيات التي نقارفها بحجة ضعف الإرادة ، ووهن العزيمة دعوى لا رصيد لها من واقع الحقيقة .
ومن هذا المنطلق فإن الواجب أن يكون رمضان فرصة لبناء الذات ، والوصول بها إلى أفضل ما يمكن . إنه من خلال هذا الشهر يمكن لنا أن نضع لنا أهدافاً ونختبر أنفسنا في تحقيقها ، نجرّب خطوات عملية في التحدي ، نبحث عن أكثر من ميدان لنخوض التجربة فيه .
إن بإمكاننا أن نضع لأنفسنا في هذا الشهر جملة من الأهداف ، ونخوض التجربة الحقيقة في اختبار قدارت الذات مع هذه الأهداف ، إن المحافظة على صلاة الجماعة ، والحفاظ على ورد معيّن من الراتبة والنافلة هدف عظيم يمكن أن نحيا من أجله في هذا الشهر . كذلك من الأهداف التي يمكن أن نجربها في رمضان ألا نغتاب أحداً مهما كان الداعي إلى ذلك ، ويمكن كذلك خوض التجربة الحقيقية مع النفس في هذا الشهر أن نلتقط كل فضيلة ، ونحرص على جماع أبواب البر الممكنة في رمضان بدءاً من إجابة المؤذّن ، وانتهاء بإماطة الأذى عن الطريق .
إن من لا يمكنه بالأمس ختم القرآن يمكن أن يجرب اليوم ، ومن لم يمكنه أكثر من ختمة واحدة بإمكانه أن يجرّب اليوم مرة أخرى ، شريطة أن يجرّب وعنده النية الصادقة لتحويل أمنيات الأمس إلى تجارب حية في هذا العام . إن بعضنا يقع تحت وطأة العادات السلبية ، ويمكن لو تأملت حياة الواحد منا تجده مجموعة من هذه العادات ، وهو مدعو هذا العام أن يجرّب التخلّص من هذه العادات كلها إن استطاع أو بعضها ، وتحقيق الانتصار في التغلّب على بعض العادات طريق للأمل في التغلّب على كل العادات السلبية .
إن النجاح يدعو لنجاح آخر ، والتجربة الإيجابية تزرع طريقاً من التفاؤل للتجارب القادمة عبر الزمن في حياة الواحد منا . شريطة أن نبدأ بإرادة صلبة ، وعزيمة قوية ، ونبدأ ونحن مفعمون بالتفاؤل . فلئن يعيش الواحد منا وهو يناضل في بناء ذاته خير له من أن يرحل وهو مأسور تحت وطأة شهوة عاجلة ، أو عادة ذميمة . إن رمضان فرصة أن نرمم ذواتنا ، ونشذّب الأخلاق التافهة في حياتنا ، ونخرج قليلاً من التمحور حول الذات إلى بناء علاقات إيجابية مع الآخرين .
إن رمضان سيرحل كما رحل كل عام ، وليس ثمة شك في عوده ، وإنما الشك في بقائنا للقياه ، فكما أننا لا نملك الرؤية الواضحة في عوده مرة أخرى علينا يمكن أن نستغله قبل أن يرحل ، ونكتب من خلال لقائه هذا العام صورة من صور تشبثّ الأنفس بأمنياتها العظيمة ، وقد وعد الله تعالى من يجاهد فيه بالهداية إلى طرق الخير والفلاح ، قال تعالى : ( والذين جاهدوا فينا لنهدينّهم سبلنا ) .
وفقني الله وإياك إلى استثمار الفرصة ، واستغلال الحدث في ما يعود علينا بالنفع في الدنيا ، والفوز في الآخرة . والله يتولاك برعايته




بسم الله السلام عليكم
لااريد الاطاله عليكم ولكن ان الذكرى تنفع المؤمنين
هنا احبتي احببت ان اختصرعليكم رمضان بمدى لايتعدى بضعة عشر سطرا
رمضان هل تعلم اخي او اخيتي في الله ان رمضان.,.؟
فيه الرحمه والمغفره واخره العتق من النار جعلنا الله واياكم من المعتوقين منها والمغفور لهم والمرحومين
لوعرفتم مافي رمضان لتمنيتم السنه كلها رمضان نعم رمضان
لايغبط او يحسد الاموات في المقابر الاحياء الى على رمضان وذكر الله سبحانه وتعالى
من صامه ايمانا واحتساب غفر له ماتقد وما تأخر من ذنبه
يدخلون من باب يقال له الريان (الى الصوم إنه لي وانا اجزي به
)
ليله فيه هي خير من الف شهر تنزل الملائكه والروح فيها بأذن ربهم هي ليله سلام حتى مطلع الفجر فطوبى لمن بلغ رمضان وفاز اسأل الله سبحانه الجنه لي ولجميع المسلمين واستغفر الله سبحانه لي ولهم نعم اذا كنا لانعلم مافي رمضان هناك الاموات يعرفون مابه وقد تمنو ان يعيشوه ولو دقائق ولكنهم اموات في برزخ الى ان يبعثون اغتنمو رمضان بالعمل الصالح
يارب ياجبار ياقدوس يامهيمن ياغفور اغفر لنا يارب العالم
اٍالك سبحانك الا تحرمنا الاجر وان تفيد بما نقول في الختام تقبلو تحياتي




__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 01:12:40 AM   #13
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


أولْ لَيلَةٍ مَن شَهرِ رَمَضَآن


أخَيْ آلمُسلَمْ .. أُخْتِيْ آلمُسلِمَة ..


.:. هَل تَعلَمْ مَآذآ يحَدُث فِي أولْ لَيلَةٍ مَن شَهرِ رَمَضَآن .:.


إذَآ كُنتَ لآ تَعرفْ ذَلك فَ أقرأ مآ رَوآهُ أبو هُرَيرَة رَضي آلله عَنه ,
عَن آلنَبيْ صلىآ آلله عَليهِ وَسَلم أنه قآل :--
(( إذَآ كَآن أول لَيْلةُ مِن شَهرِ رَمضَآن , صُفّدت آلشَيآطِينْ وَمردَة آلجِنّ ,
وأُغلِقَت أبوآب آلنَار , فَلم يُفتَح مِنهَآ بآب , وَفُتِحَت أبوآب آلجَنة فَلم يُغلق
مِنهَآ بَآب , وينُآديِ مُنَادٍ : يَآ بآغِي آلخَير أقبِل , ويَآ بَآغِيَ آلشرِ أَقصِر .
ولله عَتقآء مِن آلنَار وذلكِ كُل لَيْلة )) [ رواه الترمذي وابن ماجه وحسَنه الألباني ]






وَ لِفَضلِ هَذآ آلشَهر وَجَلآله كَآن آلنَبيْ صَلىآ آلله عَليْه وَسَلم يبُشِر أصحَآبه بِ قُدومْ رَمضَآن ,

وَيُذكِرهُمْ بِ بَركَآت هَذآ آلمَوسِمْ آلعَظيْم ,
لِ يَعدوآ لهُ عُدَته مِن آلعِبَآدة وآلطَاعَة و آلإستِقَآمة عَلىآ أمَر آلله تَعآلىآ ,




قَآل آلنَبي صَلىآ آلله عَليه وَسَلم لإصحَآبه فِي أول لَيْلة مِن رَمضَآن :
(( أتَآكُم شَهرُ رَمَضآن شَهر مُبَآرك , فَرضَ آلله عَليكُم صِيَآمه , تُفَتح فِيه أبوآب آلسَمَآء ,
وَتُغلق فِيه أبوآب آلجَحِيم , وَتُغلل فِيه مَردة آلشَيَآطِين , لله فِيه لَيلة خَير مِن ألفِ شَهر ,
مِن حُرِمَ خَيرُهَآ فَقَد حُرِمْ )) [ رواه النسائي و البيهقي وحسنه الألباني ]





فَ مَآذآ أعْددتَ أَخيْ لِ هَذآ آلشَهرَ آلكَريمْ .؟!



وَمِن أبَوآب آلأجَر آلتِيْ يُمكِن إغتِنَآمِهَآ فِي شَهرُ رَمَضآن :--



1_ الصوم
2_القيام
3_ تلاوة القرآن
4_ كثرة الصدقة
5_تفطير الصائمين
6_الدعاء عند الإفطار
7_ الإعتكاف
8_تحري ليلة القدر
9_العمرة في رمضان
10_الإجتهاد في العشر الأواخر
11_ السحور
12_تعجيل الفطر
13_ التسامح والإعراض عن الجاهلين
14_ الوضوء
15_الترديد خلف المؤذن
16_ المحافظه على الصلوات الخمس
17_ المحافظه على السنن الرواتب
18_ ذكر الله تعالي
19_ صلاة الضحى
20_ ذكر الله عقب الفرائض
21_ لزوم الإستغفار
22_ التوبة إلى الله




23_ كفالة اليتيم
24_البراءة من الكبر والغلول والدَين
25 _حمد الله تعالى بعد الأكل والشرب
26_قراءة آية الكرسي دُبُر كل صلاة
27_ قراءة سورة تبارك
28 _ التجاوز عن المعسر
29_ صدق الحديث
30_ الإصلاح بين الناس
31_ تواضع المراة لزوجها
32_ صلة الرحم
33_ الإلتزام بخُلُق الحياء
34_ إفشاء السلام
35_ إدخال السرور على المسلم
36_ برالوالدين
37_ البكاء من خشية الله
38_ قراءة سورة الكهف يوم الجمعة
39_ قراءة سورة الإخلاص عشر مرات
40_ السماحة واللين
41_ الطواف بالبيت العتيق
42_ القراءة في المصحف
43_ الرد عن عرض المسلم




آللهُمَ وَفِقنَآ لِصِيَآم وقِيَآم هَذآ الشَهرُ آلمُبَآرك
و تَقبلَهُ مِنَآ خَآلِصاً لِوَجهكَ آلكَرِيمْ ..
منقول

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته...







:::في رمــضــان:::



أغلق مدن أحقادك
واطرق أبواب الرحمة والمودة
فارحم القريب وودالبعيد
وازرع المساحات البيضاء في حناياك
وتخلص من المساحات السوداء في داخلك..


::: في رمضــــان :::


صافح قلبك
ابتسم لذاتك
صالح نفسك
وأطلق أسر أحزانك
وعلّم همومك الطيران بعيدا عنك


::: في رمضــــان :::


أعدترتيب نفسك


لملم بقاياك المبعثرة
اقترب من أحلامك البعيدة


اكتشف مواطن الخير في داخلك واهزم نفسك الأمّـارةبالسوء..





::: في رمضــــان :::


جاهد نفسك قدر استـطاعتك
واغسل قلبك قبل جسدك
ولسانك قبل يديك
وأفسد كل محاولاتهم لإفسادصيامك
واحذر أن تكون من أولئك الذين لا ينالهم من صيامهم سوى العطش والجوع ..


::: في رمضــــان :::


سارع للخيرات
وتجنب الحرام
واخف أمر يمينك عن يسـارك


وامتنع عن الغيبة كي لا تفطرعلى لحم أخيك ميتآ ..



:::في رمضــــان :::


احذر الظن السيئ


أوالإساءة لأولئك الذين دمّروا شيئا جميلا فيكوإياك والظلم فالظلم ظلمات يوم القيامه





::: في رمضــــان :::


اكتب رسالة اعتذار مختصرة لأولئك الذين ينامون في ضميرك
ويقلقون نومك ويغرسون خناجرهم في أحشاء ذاكرتك


لإحساسك بأنك ذات يوم سببت لهم بعض الألم





::: في رمضــــان :::


افتح قلبك المغلق بمفاتيح التسامح
واطرق الأبواب المغلقة بينك وبينهم
و ضع باقات زهورك على عتباتهم


واحرص على أن تبقى المساحات بينك وبينهم بلون الثلج النقي




::: في رمضــــان :::


تذكر أولئك الذين كانوا ذات رمضان يملئون عالمك


ثم غيبتهم الأيام عنك ورحلوا كالأحلام
تاركين خلفهم البقايا الحزينة
تملأك بالحزن كلما مررت بها


أو مرت ذات ذكرىبك


::: في رمضــــان :::



حاور نفسك طويلآ


وسافرفي أعماقك
ابحث عن ذاتك


اعتذر لها أو ساعدها على الإعتذار لهم





::: في رمضــــان :::


افقد ذاكرتك الحزينة قدر استطاعتك
فلا تتحسس طعنات الغدر فيظهرك
ولا تحص عدد هزائمك معهم
ولا تسجن نفسك في زنزانةالألم
ولا تجلد نفسك بسياط الندم
واغفر للذينخذلوك
والذين ضيعوك
والذين شوهوك
والذينقتلوك
والذين اغتابوك
وأكلوا لحمك ميتآ على غفلةمنك


ولم يشفع لك لديهم سنوات الحي الجميل


::: في رمضــــان :::



أغمض عينيك بعمق


لتدرك حجم نعمة البصر
ولتتذكر القبر
وظلمة القبر
ووحشة القبر
وعذاب القبر
وأحبة رحلوا تاركين خلفهم حزنآ بامتداد الأرض
وجرحآباتساع السماء
وبقايا مؤلمة تقتلك كلما لمحتها
وذكريات جميلةأكل الحزن أحشاءها
وتباكى إن عجزت عن البكاء


لعل الله يغفر لك ولهم








ما اجملها واعذبها من حياه


راحه وامان وأطمئنان


فأتمنى ان نواصل على دوام فعلها بعد رمضان


ونسأل الله الثبات


//


اللهم بلغنا صيام رمضان وقيامه

وكل عام وانتم بخير ....





__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 01:16:45 AM   #14
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


وأثنــــاء الصيام تتردد على ذهنك المعاصي التي كنت تقع فيها من قبل، فتُمزق قلبك .. تُتلى عليك آيـــات النُذر والناس حولك يبكون، بينما أنت غـــارق في هموم الدنيـــــا ومشاغلها!


وكل واحد لديه استعداد لبذل الغالي والنفيس ليستشعر المعاني الإيمانية في رمضان ..
لكن، أين قلبه؟!
وذلك لأن رمضــان شهر الحصاد .. فما فعلته طوال الإحدى عشر شهر الماضية ستجد ثمرته في رمضان، فإما أن تكون ثمرة طيبة أو خبيثة ..

يقول الله جلَّ وعلا {وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ ذُكِّرَ بِآَيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آَذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِنْ تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَى فَلَنْ يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا (*) وَرَبُّكَ الْغَفُورُ ذُو الرَّحْمَةِ ..} [الكهف: 57,58] .. فالله تعالى يبعث إليك الرسالات والنُذُر؛ لكي تُفيق من غفلتك .. فتظل غافلاً مُعرضًا عن آيات الله، حتى يأتي شهر رمضان فتسعى لفعل الخيرات لكنك لا تجد قلبك وتظل تبحث عنه في أعمالك دون جدوى .. وذلك لأن القلب قد تكوَّن عليه الران وصار عليه حجـــاب من كثرة الغفلة، فمهما استمع إلى المواعظ والنُذُر لن يخشع ولن يتحرك!


والله سبحانه وتعالى هو الغفور ذو الرحمة، ونحن مقبلون على شهر المغفرة والرحمة .. فالفرصة أمامك.
__________________


السؤال:



هل يصح قولنا رمضان كريم؟



الاجابة:




لايصح قول رمضان كريم
لأن الشهر زمن محل للحوادث وهو زمن ليس له اختيار فلايوصف بالكرم
بل يقال مثلا رجل كريم فذاك المخلوق الذي له اختيار والذي أكرمنا بالشهر المبارك إنما هو الله
فيقال شهر مبارك



كما عند النسائي عن أبي هريرة مرفوعا أتاكم رمضان شهر مبارك قد فرض الله عليكم صيامة تفتح فيه أبواب الرحمة وتغلق فيه أبواب الجحيم وتغل فيه مردة الشياطين فيه ليلة مباركة هي خير من ألف شهر ...




المفتي الشيخ : ماهر بن ظافر القحطاني
المشرف العام على مجلة معرفة السنن والآثار









وأجاب الشيخ ابن عثيمين رحمه الله:




هذه الكلمة ‏"‏رمضان كريم‏"‏ غير صحيحة وإنما يقال‏:‏ ‏"‏رمضان مبارك‏"‏ وما أشبه ذلك، لأن رمضان ليس هو الذي يعطي حتى يكون كريماً، وإنما الله تعالى هو الذي وضع فيه الفضل، وجعله شهراً فاضلاً، ووقتاً لأداء ركن من أركان الإسلام، وكأن هذا القائل يظن أنه لشرف الزمان يجوز فيه فعل المعاصي، وهذا خلاف ما قاله أهل العلم بأن السيئات تعظم في الزمان والمكان الفاضل، عكس ما يتصوره هذا القائل، وقالوا‏:‏ يجب على الإنسان أن يتقي الله عز وجل في كل وقت وفي كل مكان، لاسيما في الأوقات الفاضلة والأماكن الفاضلة، وقد قال الله عز وجل‏:‏ ‏{‏ يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون }‏





فالحكمة من فرض الصوم تقوى الله عز وجل بفعل أوامره واجتناب نواهيه، وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال‏:‏ ‏"‏من لم يدع قول الزور، والعمل به، والجهل، فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه‏"‏ فالصيام عبادة لله، وتربية للنفس وصيانة لها عن محارم الله، وليس كما قال هذا الجاهل‏:‏ إن هذا الشهر لشرفه وبركته يسوغ فيه فعل المعاصي‏.‏

افكار جميله لإستغلال شهر رمضان

موضوع رمضاني بسيط للااستغلاال الشهر الفضيل


،
،
،
،


مناجاة الهلال ..
روي في مسند الدارمي و كتاب الترمذي عن طلحة بن عبدالله –رضي الله عنه-
أن النبي صلى الله عليه و سلم .. إذا رأى الهلال قال:
" اللهم أهله علينا باليمن و الإيمان و السلامة و الإسلام ربي ربك الله "
و كان المسلمون يقولون عند حضور الشهر :
اللهم قد أظلنا شهر رمضان و حضر .. فسلمه لنا و سلمنا له
و ارنا قيامه و ارنا الجد و الاجتهاد و القوة و النشاط و أعذنا فيه من الفتن


"""""


'
`


في تعجيل الفطر .. حكمة

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :


" ما يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر " متفق عليه

و كان الحبيب المصطفى يفطر قبل أن يصلي المغرب

و لو تساءلنا .. ما هو الفوائد في ذلك !

- من طبّق هذه السنّة حصل على فضيلة الاتّباع

- حصل على الخيرية بذلك

- ظفر بمحبة الله عزّ و جلّ

و في الحديث القدسي الذي رواه الترمذي رحمه الله عن رسول الله صلى الله عليه و سلم :

قال الله تعالى : " أحب عبادي إليّ أعجلهم فطراً "

فالسبب في كون أحب العباد أعجلهم فطراً .. أن الله كريم

و الكريم يحبّ أن يمتع الناس بكرمه

تمتعي بكرمه سبحانه و لا تأخري إفطاركِ و أحيي سنّة نبيكِ في بيتكِ

و بين صديقاتكِ و معارفكِ


:::::::


كان رسول الله صلى الله عليه و سلم ..
"يفطر على رطب قبل أن يصلي فإن لم تكن رطبات فتمرات .. فإن لم تكن تمرات حسا حسوات من ماء"
حديث حسن رواه أحمد و أبو داوود
و ما عاب رسول الله طعاماً قط .. إن اشتهاه أكله و إلا تركه
و كان يرضى بالموجود و يبدأ باسم الله و يختم بحمده
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
" إن الله ليرضى عن العبد أن يأكل الأكلة فيحمد عليها و يشرب الشربة فيحمد عليها " رواه مسلم
إن التكلف الذي نشهده اليوم في إفطار الناس و سحورهم هو أبعد شيء عن هديه
عليه الصلاة و السلام .. لأنه يوسع حظ النفس بما يلهي و يثقل عن الطاعة
فمن أراد أن يتأسى بالنبي فليكن حازماً مع نفسه و يضبطها
و كان صلى الله عليه و سلم يحرض على أكلة السحر و يوصينا بها فيقول :
" السحور بركة فلا تدعوه و لو أن يجرع أحدكم جرعة من ماء فإن الله عز و جل و ملائكته يصلّون على المتسحرين "
رواه أحمد بمسند حسن



************


رمضان من الأزمنة المباركة , و فيه لحظات غالية يجب صونها و عدم التفريط فيها، فهي لحظات لا تعود , و كثير من الصائمين يغفل عنها ..

و منها ساعة الإفطار و ساعة السحر المباركة.

قبل أن تضعي التمرة في فمكِ توجهي إلى الله بقلب خاشع منيب, و قولي:


"اللهم لك صمت و على رزقك أفطرت و عليك توكلت, ذهب الظمأ و ابتلت العروق و ثبت الأجر إن شاء الله"



وادعِ الله بما شئتِ فدعاؤكِ مستجاب في هذه اللحظة .. فليكن لكِ كل يوم دعاء جديد , من أدعية المصطفى -صلى الله عليه و سلم-


استشعري كلماته جيداً و ركزي في دعاؤكِ وبذلك تضمنين
30 دعاء مستجاب بإذن الله تعالى




كان أكثر دعائه -صلى الله عليه و سلم-:" ربنا آتنا في الدنيا حسنة و في الآخرة حسنة و قِنا عذاب النار"

كان ابن عمر يقول إذا أفطر : "اللهم يا موسع المغفرة اغفر لي"

و يقول:" اللهم إني أسألك برحمتك التي وسعت كل شيء أن تغفر لي"


"""""""""""""""""




اكنزوا هذه الكلمات..

عن شداد بن أوس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال:

" إذا كنز الناس الذهب و الفضة فأكثروا أنتم من هؤلاء الكلمات: اللهم إني أسألك الثبات في الأمر و العزيمة على الرشد و أسألك شكر نعمتك و حسن عبادتك و أسألك قلباً سليماً و أسألك لساناً صادقاً و أسألك من خير ما تعلم و أعوذ بك من شر ما تعلم و أستغفرك لما تعلم إنك أنت علام الغيوب"



رواه أحمد و الترمذي و ابن حبان في صحيحه



قال تعالى : { و اجعل لي لسان صدق في الآخرين } أي ثناء حسناً و ذكراً جميلاً في الذين يأتون من بعدي إلى يوم القيامة

حقاً في هذا الدعاء كنزاً جميلاً علينا أن نتفكر فيه جيداً

فو الله إنها كلمات من ذهب


"""""


السواك عبادة مهجورة
'

`


عن عامر بي ربيعة رضي الله عنه .. أنه قال : رأيت رسول الله عليه الصلاة و السلام
ما لا أحصي يتسوك و هو صائم
لذا يستحب للصائم أن يتسوك في سائر اليوم من النهار و الليل لقول الرسول الكريم :
" لولا أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة "



متى يستحب السواك ؟!
* عند الوضوء
* عند دخول المنزل .. كان رسول الله عليه الصلاة و السلام إذا دخل بيته بدأ بالسواك
* عند القيام من النوم .. كان النبي إذا قام من الليل يشوّص فاه بالسواك
* عند تغير رائحة الفم
* عند الخروج من البيت .. ما كان يخرج رسول الله صلى الله عليه و سلم
من بيته لشيء من الصلاة حتى يستاك
رواه الطبراني و قال المنذري إسناده لا بأس به و حسنه الألباني


* عند قراءة القرآن .. قال عليه الصلاة و السلام :
" إن العبد إذا تسوك ثم قام يصلي ، قام ملك حلفه يدنو منه حتى يضع فاه على فيه
و ما يخرج من فيه شيء من القرآن إلا كان في جوف الملك ، فطهّروا أفواهكم للقرآن "
رواه البزار بإسناده



ّ::::::::::::::::::


هل تحسستِ روحكِ يوماً .. أهيَ تخفق بذكر الله !!
أين موقعكِ من جملة أعمالكِ لهذا اليوم و هذه الليلة !!
ترى .. أكنتِ فاعلة خيرأم وضعتِ نفسكِ في خانة المجهول !!
متى آخر مرة تذوّق قلبـــكِ العَبرة و العَبرة !!
متى كانت آخر مناجاتكِ للملك العظيم !!
لم لا تبحرين في بحر التأمل !! تسبحين في ملكوت الله
كم من اللحظات أهدرت هباءً !!
،، و انتِ ترددين




لا زال في العمر متسع
لا زال في العمر متسع
ليكن هدفــكِ في هذا الشهر .. الاستفادة القصوى من الوقت
و ترتيب الأعمال و رفع درجة الإنجاز





::::


'

`
قال عليه الصلاة و السلام
ما من مسلم يعود مسلماً غدوة إلا صلى عليه سبعون ألف ملك حتى يمسي
و إن عاده عشيّة إلا صلى عليه سبعون ألف ملك حتى يصبح و كان له خريف في الجنة
سبحان الله .. ملائكة أطهار لا يعصون الله ما أمرهم
عددهم سبعون ألف .. يدعون لكِ
فاتركي الكسل و تفقدي أخواتكِ و أهلكِ المرضى و زوريهم في هذا الشهر المبارك
و تذركي قوله تعالى في الحديث القدسي
يابن آدم مرضت فلم تعدني . قال : ربّ و كيف أعودك و أنت رب العالمين ؟
قال : ما علمت أن عبدي فلان مرض فلم تعده
أما علمت أنك لو عدته لوجدتني عنده
.. ليكن دعاؤكِ في هذا اليوم للمرضى ..
و لكل مريض منعه مرضه من صيام هذا الشهر و قيامه
فالراحمون يرحمهم الله .. لعل الله يطلع عليكِ فيرحمكِ برحمتكِ لهم



"""""


قال رسول الله-صلى الله عليه وسلم-:"إذا صمت فليصم سمعك وبصرك ولسانك عن الكذب والمأثم ودع عنك أذى الخادم, وليكن عليك
وقار وسكينة يوم صيامك ولا تجعل يوم صيامك وفطرك سواء".. رواه البخاري
**
وقال- صلى الله عليه وسلم-:" إن الصوم أمانة فليحفظ أحدكم أمانته"..
أخرجه الخرائطي بإسناد حسن
**
و لما تلى قولة تعالى:(إن الله يأمركم أن تأدوا الأمانات الى اهلها)..ـ
وضع يده على سمعه وبصره وقال: "إن السمع و البصر أمانة"ـ
لذا علمنا رسول الله انه إذا جهل علينا أن نقول(إني صائم) و نكررها لنجبر أنفسنا على الهدوء أثناء الصيام..
فهندما اقول لمن يستفزني( إني أمروؤ صائم) أي انني أودعت لساني لأحفظه فكيف أطلقه بجوابك.!!ـ



"""""


إنه يومٌ عظيم



قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم- : " أن من أفضل أيامكم يوم الجمعة فأكثروا من الصلاة فيه فإن صلاتكم معروضة علي"

**

و في رمضان ينشط الصائم يوم الجمعة في تقديم الطاعات لله تعالى.. لعله يكون من عتقاء هذا اليوم العظيم الذي يكثر فيه العتقاء.


فأكثري من الدعاء و الذكر و أطعمي الطعام واقرئي السلام على من عرفتي و من لم تعرفِ و أقبلي على القرآن والذكر والصدقات و زيارة المرضى وصلة الأرحام تدخلي الجنة بسلام إن شاء الله..

أكثري من الدعاء في جميع يوم الجمعة من طلوع الفجر إلى غياب الشمس رجاء مصادفة ساعة الإجابة



**


عن أنس-رضي الله عنه-عن النبي صلى الله عليه وسلم, قال: " من قال في صبيحة يوم الجمعة قبل صلاة الغداة

استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه ثلاث مرات غفر الله ذنوبه ولو كانت مثل **د البحر"


(من كتاب الأذكار للنووي)


&&&&&&&


لماذا كان صلى الله عليه وسلم أكثر جوداً في رمضان ؟

قال ابن عباس-رضى الله علنه- كان رسول الله صلى الله عليه و سلم أجْوَد الناس و كان أجْوَد ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل


و كان جبريل يلقاه في كل ليلة من رمضان فيدارسه القرآن. فلرسول الله حين يلقاه جبريل أجْوِد بالخير من الريح المرسلة



فما سبب زيادة جُودِهِ في رمضان ؟ و ما علاقته بالقرآن ؟

عن مدارسة القرآن تجدد له العهد بمزيد من غنى النفس و الغنى سبب الجُود

إنه أثر القرآن.. و ثمرة الزهد و كفى

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

"إن في الجنة بيتناً يقال له بيت الأسخياء"


*****



حاله- صلى الله عليه وسلم- مع القرآن

كان جبريل يلقاه كل ليلة في رمضان ويدارسه القرآن, و في العام الذي توفى فيه عارضه مرتان, فشعر

الحبيب- صلى الله عليه وسلم- بدنو أجله وكان يكثر من تلاوة القرآن و يطيل القيام فيه.

كان قلبه وعاء للقرآن حفظه الله في قلبه, ثم بعد هذا الاستظهار الرائق تبدأ عملية تحويل القرآن إلى خُلق شخصي, وهي عملية تصاحب تلاوته على ناس.

ما أحوجنا إلى مدارسة القرآن لننعم بهدايته وبركاته العجيبة..

وزع تواصلك مع القرآن على ساعات اليوم واجعل للتدبر والتفكر في الآيات نصيباً وخاصة آخر الليل, فهو أصفى الأوقات لتفهم القرآن و دراسته وهذا التفهم هو طريق الثبات على الدين.


*******


يريد الله قلوباً تخشع

من الصور المفرحة في رمضان إقبال الناس على قراءة القرآن بصورةتختلف عن غيره من الشهور, بل عن هناك من ينافس غيره في عدد الختمات.

و لكن ليست العبرة بعدد الختمات إذا كان هذا سريعاً, مجرد قراءة بدون تفكير وتركيز وتدبر.. إنما العبرة بالوقوف عند الأيات ومعرفة الحلال والحرام و الأوامر والنواهي و محاولة التفكر و التأثر, فبدلاً من أن نسأل كم مرة ختمت القرآن في رمضان؟

نسأل كيف ختمت القرآن في رمضان؟

و مالذي غير فيك القرآن؟

علينا أن نشرك حاسة السمع والبصر و معها القلب عند التلاوة الآيات و نصرف عن أذهاننا كل الصوارف والمشاغل التي تحول بينا وبينه...

اللهم افتح أذهاننا لفهم كتابك و تدبر آياتك..


فكرة:

رددي هذه الدعاء أكثر من مرة في اليوم:

" اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن امتك, ناصيتي بيدك, ماض في حكمك, عدل في قضاؤك , اسألك بكل اسم سميت بكل سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحدا من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن الكريم ربيع قلبي و نور صدري و جلاء همي وغمي"



منقول للفائده
وكل عام وانتم بخير




__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2012, 01:19:23 AM   #15
اشلون يعني &
كــويــتــيــة مــاســيــة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 3,156

افتراضي رد: رمضاااان يا بنات تعالوا مهم ارجو التثبيت


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلنا نسمع هذا الحديث
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله تعالى عنه عَنْ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ:
مَنْ صَامَ رَمَضَانَ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ وَمَنْ قَامَ لَيْلَةَ الْقَدْرِ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ .
رواه البخاري.

لكن هل تظنون أن غفران ما تقدم من ذنوبنا يكون بالشئ السهل الهين الذي يحصّله أي أحد و يفوز به أي أحد؟؟

نعم.. ربنا غفور ورحيـــم و كريــم
لكن..
شهر رمضان شهر اختبار و سباق
يتسابق فيه العباد ليروا الله من أنفسهم خيرا ...

فبرأيكم ما مصير صاحبنا "تنبل المتنبل" الذي جاء في زمن السباق ثم نام و "بلّط في الخط" و فوّت هذا الفضل العظيم ؟!

اقرأ الحديث مرة آخرى..
ستجد أن هناك كلمة سر! ..هي مفتاح بوابة الخيرات والفضائل والفوز بغفران ما تقدم من ذنوبنا..

أنها كلمة "إيمانا وإحتسابا"

فما معنى "إيمانا" ؟؟

كلنا طبعا حافظين الحديث "بني الإسلام على خمس"
ومنها "صيام رمضان"

فأنا أصوم امتثالا لأمر الله عز وجل في كتابه الكريم:
"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ "

و أصوم طاعة لرسول الله صلى الله عليه وسلم بالتبعية لطاعتي لله "من صام رمضان إيمانا واحتسابا.."


أما "إحتسابا" ... فلنا معها وقفة طويـــلة!

أولا ما معنى احتسابا؟
احتسابا ببساطة يعني "النية"

أن تنوي وتستحضر في قلبكِ ثواب العمل الصالح الذي ترجوه من الله عند القيام به .. فتتشجع نفسك و يتطلع قلبك حتى ينال هذا الثواب العظيم من وراء العمل.

اهي النية دي هي السر !!
وهي التي تتفاوت بها منازل العباد عند الله

قال الله تعالى:
"وَمَنْ أَرَادَ الآخِرَةَ وَسَعَى لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ كَانَ سَعْيُهُم مَّشْكُورًا"

وقال سبحانه وتعالى:
"وَمَن يُرِدْ ثَوَابَ الآخِرَةِ نُؤْتِهِ مِنْهَا وَسَنَجْزِي الشَّاكِرِينَ"

سبحان الله الإنسان خلق كده مش بيتشجع لعمل أي شئ إلا لما يعرف أن له مقابل هياخده
"سلم واستلم"
فإذا كان ده حالنا مع أمور الدنيا الزائلة فليه مايكونش حالنا مع الآخرة العامرة؟؟

لك أن تعرف أن من فوائد الاحتساب:
1- امتثال لأمر الله و متابعة لرسول

2- يزكّي العمل فيتضاعف رصيد الإيمان والحسنات
يعني سبب أني أستشعر لذة الطاعة في العمل مش مجرد حاجة روتينية بتتعمل ونظام "عدي يا ليلة"

3- سبب للاخلاص والبعد عن شبهة الرياء فلا تريد من أحد جزاءا ولا شكورا
لأن النية محلها القلب...فمن يطلع على القلب غير الله؟

4- من علامات حسن الظن بالله
فأنا أعمل العمل الصالح وأنا أحسن الظن بربي الكريــم أنه سيقبل عملي مع تقصيري وجهد المقل

5- سبب لتقوية العزم
فحتى لو كسلت في وسط العمل فمجرد ما افتكر الثواب والأجر أرجع أنشط تاني

6- المداومة على الاحتساب تجعل الحياة كلها طاعات (تحويل العادة إلى عبادة)
فكلنا متعودين نصوم رمضان "زي الناس" كل سنة
لكن العاقل من يستفيد من كل لحظة فيه فيحتسبها طاعة
فأنا كده كده هأعمل العمل .. لكن لو احتسبت النية هنا أخذ ثواب على حسب عدد النوايا التي عددتها في العمل الواحد

7- بالاحتساب توهب لك أعمالك عند طروء عذر شرعي منعك من القيام
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" إذا مرض العبد أو سافر كُتب له مثل ما كان يعمل صحيحا مقيما"
سبحان الله الكريـــــــم!

8- الاحتساب يزيد العبد رفعة عند ربه
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لسعد بن أبي وقاص رضي الله عنه:
"إنَّك لن تخلف عملا تبتغي به وجه الله إلا ازددت به درجة و رفعة"
رواه البخاري





.·´¯`·.·
لا تنسوا النية يا إخوة
.·´¯`·.·
اللهم بلغنا رمضان، ووفقنا فيه للصالحات .
.وأعنا فيه على الصيام والقيام وغض البصر وحفظ اللسان ..
اللهم أعده علينا أياماً مديدة وسنين عديدة ..
واغفر لنا فيه ذنوبنا وإسرافنا في أمرنا ..
واجعلنا من عتقائك يا رحمن من النار ..
من الآن قل هذه الكلمات ..
اللهم إني نويت أن أصوم رمضان كاملاً لوجهك الكريم إيماناً واحتساباً ..
اللهم فتقبله مني واغفر لي فيه وبارك لي فيه وزدني علماً وخشوعاً...
.·´¯`·.·
لا تنسوا القرآن في رمضانْ
.·´¯`·.·
في غير رمضان كل حرف بعشرة أمثاله إلى سبعمائة ضعف ..
أما في رمضان فالله يعلم كم من الملايين من الحسنات ..
لا تجلس فارغ اقرأ القرآن، اختمه على الأقل ثلاث مرات ..
الله أعلم ربما تحتاج يوم القيامة حسنات كثيرة لتجتاز الصراط ..
ربما يأخذ كثير ممن تحدثت عنهم من حسناتك..
وهكذا فالقرآن أجمل كلام وأبرك أجر وأحسن أثر .
.·´¯`·.·
لا تنسوا المساجد في رمضانْ
.·´¯`·.·
لا تنسوا أن نكون في المساجد قبل الصلاة بربع ساعة ..
أو حين الأذان لنصلي السنن ثم نقرأ القرآن ثم ندعوا ..
فالمصلي لا يزال في صلاة ما انتظر الصلاة ..
والدعاء بين الأذان والإقامة مستجاب، فما بالكم في رمضان؟




.·´¯`·.·
لا تنسوا صلاة التراويح
.·´¯`·.·
لا تنسوا صلاة التراويح والقيام في رمضان ..
فإن حسنات كل نافلة مضاعفة...
.·´¯`·.·

لا تنسوا الصدقاتْ في رمضانْ
.·´¯`·.·
لا تنسوا الصدقات ..
فإن أحسن الصدقة صدقة في رمضان !
.·´¯`·.·
لا تنسوا إفطار صائمْ في رمضانْ
.·´¯`·.·
لا تنسوا إفطار الصائمين ..
فلو فطرت كل يوم ثلاثة من أقربائك الفقراء أو جيرانك المحتاجين ...
فكأنك صمت أربعة أيام في يوم واحد ..
وتذكروا من فطر صائماً كان له مثل أجره ..
فما بلك لو كان هذا الصائم قريب لك فقد أخذت أجر الصدقة وأجر صلة الرحم ..
وكل هذا مضاعف في رمضان فهنيئاً لك ..




لا تنسوا الإفطار على رطب أو تمر في رمضانْ


لا تنسوا الإفطار على رطب أو تمر، فهي سنة مباركة ..
والسكريات أول ما يحتاجه جسم الصائم وعقله ..
فإن لم تجد فعلى الماء فهو طهور.


·لا تنسوا السحور في رمضانْ


لا تنسوا السحور ..
وهذه مشكلة فالكثير يتعشى ثم ينام !!!
إذن ما الفرق بين رمضان وغيره؟
النبي عليه الصلاة والسلام قال: ((تسحروا فإن في السحور بركة)) ..
وفي رواية ((ولو أن يجرع أحدكم جرعة من ماء)).


لا تنسوا الدعاء في رمضانْ
لا تنسوا أمر مهم جداً ..
عند الغروب وقبل أن تفطر، قبل أن يذهب يوم كامل من رمضان ..
اجمع أولادك وأهل بيتك قبل أذان المغرب بعشر دقائق ثم أدعو ..
فللصائم قبل أن يفطر دعوة لا ترد فاغتنمها..
ولا تنسى ابدأ الدعاء للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات ..
ثم لا تنسى من له حق عليك ومن اغتبته ومن ظلمته ادعوا لهم
ولأهلهم ..لعلك ترد لهم حق من حقوقهم .
تحياتي لكم ...

وكل عام وانتم بخير ...




__________________
اللهم اغفرلها ولوالدي وجميع المسلمين الاحياء والاموات
أسال الله الرزاق الوهاب الرحمن الرزق الطيب بالدنيا والجنه بالاخره ربي أخاف أشرك بك وأنا اعلم واغفر لما لا أعلم
اشلون يعني & غير متواجدة حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

اكثر الكلمات بحث
مهم, التثبيت, ارجو, تعالوا, بنات, يا, رمضاااان

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن حسب دولة الكويت : 11:13:14 PM.